الحوثيون يصدرون قرارًا بـ“العفو“ عن صحفي محكوم بالإعدام

الحوثيون يصدرون قرارًا بـ“العفو“ عن صحفي محكوم بالإعدام

المصدر: إرم نيوز

أصدرت جماعة الحوثيين، اليوم الخميس، قراراً بـ“العفو“ عن الصحفي اليمني يحيى عبدالرقيب الجبيحي، بعد الحكم عليه بالإعدام من قبل محكمة موالية لهم، بدعوى اتهامه بـ“التخابر مع المملكة العربية السعودية“.

ونقلت النسخة الخاضعة لسيطرة الحوثيين، من موقع وكالة الأنباء اليمنية سبأ، أن رئيس ما يسمى بـ“المجلس السياسي الأعلى“، صالح الصماد، أصدر قرارًا بالعفو عن الجبيحي، ”من العقوبة المحكوم بها عليه بموجب الحكم الصادر من المحكمة الابتدائية الجزائية المتخصصة“.

وطالبت وزارة الإعلام في الحكومة اليمنية الشرعية، ونقابة الصحفيين اليمنيين والاتحاد العام للصحفيين العرب، والمرصد الإعلامي اليمني، أمس الأربعاء، المجتمع الدولي والمنظمات المعنية، بالعمل الجاد من أجل ”إلغاء حكم الإعدام بحق الصحفي اليمني المخضرم، يحيى عبدالرقيب الجبيحي، ومنع تسخير القضاء في صنعاء، كوسيلة لترهيب الصحفيين وتكميم أفواههم“.

وحكمت المحكمة الابتدائية الجزائية المتخصصة بصنعاء، الخاضعة لسيطرة الحوثيين والموالين للرئيس اليمني السابق، علي صالح، حكماً بإعدام الصحفي الجبيحي، في أبريل/ نيسان الماضي، بتهمة ”التخابر مع دولة أجنبية“، بعد ثمانية أشهر من اعتقاله.

ويتهم الحوثيين الجبيحي، بالاتصال ”بطريقة غير مشروعة بالسعودية، وتزويدها بتقارير تضرّ بمركز اليمن الحربي والسياسي والاقتصادي“ على حد قولهم.

ووصفت نقابة الصحفيين اليمنيين، الحكم الصادر بحق الجبيحي، بـ“الحكم غير القانوني، المعبّر عن سلطة الأمر الواقع، التي استهدفت كل مقومات الحريات الإعلامية والصحفية“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com