والدة “الرضيع المخطوف” بالسعودية تكشف تفاصيل اختطافه وكيف تم خداعها

والدة “الرضيع المخطوف” بالسعودية تكشف تفاصيل اختطافه وكيف تم خداعها

المصدر: فريق التحرير

كشفت والدة الطفل الرضيع “سلمان” في المملكة العربية السعودية، والذي تمكنت الشرطة من إعادته سليما لوالديه بعد اختطافه على يد امرأة مجهولة قبل 3 أيام، تفاصيل عملية الاختطاف من داخل المستشفى بمحافظة الخرج.

وقالت والدة “سلمان” إنها عاشت حالة من الخوف والرعب بعد هذه الفاجعة ولم تتمكن من الراحة أو الأكل أو النوم طيلة فترة اختطافه.

وروت الأم تفاصيل الجريمة، بقولها إن امرأة ترتدي زي تمريض “كاملا”، سمراء البشرة، دخلت غرفة التنويم وطلبت منها الخروج والذهاب لدورة المياه من أجل عينة تحليل مخبري.

وأضافت، بحسب صحيفة “سبق”، أنها رفضت طلب الممرضة كونها سبق وأن أجرت التحاليل، ثم عادت وطلبت الخاطفة منها أخذ المولود خارج الغرفة لإجراء “سحب عينة دم” لعمل تحاليل مخبرية له، لافتة إلى أنها رفضت ذلك أيضا وطلبت من الخاطفة سحب عينة الدم والطفل بين يديها، كونه كان يبكي كثيرا.

اقرأ أيضا: معلومات جديدة عن خاطفة الطفل السعودي في الخرج.. هذا سبب الخطف

لكن الممرضة بررت بأن الطبيبة هي من ستقوم بسحب عينة من دم الطفل، وقالت الأم إنها طلبت منها الانتظار ريثما يأتي إخوته الصغار لرؤيته، لكنها ألحت بشدة على ضرورة أخذ الطفل؛ ما دفعها للثقة بها وإعطائها المولود.

وتابعت: “بعد طول انتظاري لعودة مولودي بدأ القلق يتسرب داخلي، فقمت بمناداة الطاقم الطبي بأعلى صوتي أكثر من مرة لكن لم يجبني أحد، ثم طلبت من إحدى المرافقات لمريضة بجوار سريري مساعدتي والذهاب لمناداة الممرضات وسؤالهن عن مولودي الذي أخذته إحداهن لإجراء تحليل دم، لكنني فوجئت حين عادت المرافقة بقولها لي إن الممرضات لا يعلمون شيئا عما أقول”.

وأضافت أنها اتصلت حينها بزوجها لتبلغه بالواقعة، فحضر على الفور وأبلغ إدارة المستشفى وحراس الأمن، وبعد البحث في أرجاء المستشفى عن المولود، تم إبلاغ الأمن، الذين تمكنوا بعد تحريات مكثفة من إعادة الرضيع إليها، لافتة إلى أنها عندما بشرتها إحدى عاملات المستشفى بالعثور عليه، شعرت حينها بسعادة غامرة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع