”النقد“ السعودية تخفّض موجوداتها في بنوك الخارج

”النقد“ السعودية تخفّض موجوداتها في بنوك الخارج

المصدر: فريق التحرير

خفّضت مؤسسة النقد العربي السعودي (ساما) موجوداتها، المصنفة كودائع لدى بنوك الخارج، بأكثر من ربع قيمتها خلال عام كامل، وفق صحيفة ”عكاظ“ السعودية.

وقالت الصحيفة إن موجودات المؤسسة السعودية تقلصت في يوليو/تموز الماضي إلى 65. 357 مليار ریال، مقابل 9. 478 مليار ریال في يوليو 2016، بنسبة تراجع بلغت 34. 25%، وبانخفاض ودائعها بواقع 34. 121 مليار ریال، بحسب النشرة الشهرية لشهر يوليو الماضي، التي أصدرتها أمس الأول.

وبحسب الصحيفة، فقد ارتفعت موجودات الاحتياطات المصرفية للبنوك، المصنفة كودائع ”نظامية، جارية، أخرى“ لدى ”ساما“ بنسبة 45 % خلال عام واحد فقط، لتصل في يوليو الماضي إلى 01. 189 مليار ریال، مقارنة بـ34. 130 مليار ریال في يوليو 2016، بإضافة ودائع قيمتها 67. 58 مليار ریال.

وقلّصت المؤسسة استثماراتها في الأوراق المالية بالخارج المصنفة كـ“أصول احتياطية“ بأكثر من 10% خلال عام، لتتراجع إلى 24. 1 تريليون ریال في يوليو الماضي، مقارنة بـ38. 1 تريليون ریال في الشهر ذاته من 2016، منخفضة بواقع 91. 140 مليار ریال، وحافظت على أصولها من الذهب النقدي عند مستوى 62. 1 مليار ریال، منذ أكثر من 5 سنوات، وفق النشرة الشهرية، التي أشارت إلى أن الأصول الاحتياطية لـ“النقد الأجنبي وودائع الخارج“ انخفضت للفترة ذاتها بواقع 98. 17% لتتراجع إلى 69. 574 مليار ریال، مقارنة بـ58. 700 مليار ریال.

وأظهرت النشرة أن الأصول المالية للهيئات والمؤسسات المستقلة، المصنفة كودائع لدى البنوك بالخارج، سجلت ارتفاعًا قويًا خلال عام، بنسبة 280%، لترتفع إلى 93. 81 مليار ریال، مقارنة بـ54. 21 مليار ریال، بإضافة 4. 60 مليار ریال خلال 12 شهرًا.

ورفعت المؤسسات السعودية المستقلة ودائعها لدى البنوك المحلية بنسبة 86% خلال شهر واحد فقط، لتصبح 3. 1 مليار ریال، بدلاً من 700 مليون ریال، بإضافة ودائع تقارب قيمتها 600 مليون ریال.

وانخفضت مطلوبات المصارف من القطاع الخاص بأكثر من 18 مليار خلال عام، لتتقلص المطلوبات في يوليو الماضي إلى 42. 1 تريليون ریال، مقابل 43. 1 تريليون ریال خلال الفترة ذاتها من العام الماضي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com