استقبال أمير سعودي للحجاج العراقيين.. لحظة فارقة في علاقات البلدين‎

استقبال أمير سعودي للحجاج العراقيين.. لحظة فارقة في علاقات البلدين‎

المصدر: فريق التحرير

استقبل الأمير السعودي فيصل بن خالد بن سلطان عددًا من الحجاج العراقيين عند  معبر عرعر البري، حيث ظهر في مقاطع مصورة محتفيًا ومرحبًا بهم.

وأثار استقبال الأمير الشاب للحجاج العراقيين إعجاب النشطاء عبر مواقع التواصل الاجتماعي، معتبرين أنه يعكس لحظة فارقة في العلاقة بين البلدين.

وأشاد النشطاء بالتحسّن الذي شهدته علاقة الرياض وبغداد مؤخرًا، والذي تمخض عن فتح المعابر الحدودية البرية بين البلدين لأول مرة منذ 27 عامًا.

من جانبهم، ثمَّن فاعلون ونشطاء عراقيون مواقف المملكة العريية السعودية الأخيرة تجاه بلادهم.

وأعلنت هيئة الحج العراقية انطلاق أولى القوافل البرية التي ستدخل إلى المملكة عبر منفذ “عرعر” الحدودي متوجهةً إلى المدينة المنورة وتضم 1175 حاجاً.

وقال متحدث الهيئة الرسمي حسن الكناني في بيان: “إن الهيئة ستطلق يوميًا 25 قافلة إلى محافظة الأنبار لعبور منفذ “عرعر” الحدودي مع السعودية بالتنسيق مع القوات الأمنية العراقية لتأمين الطريق البري إلى المملكة.

وشهدت العلاقات العراقية السعودية مؤخرًا تطورًا ملحوظاً بعد الزيارات التي قام بها مسؤولون من كلا البلدين وفتح آفاق التعاون التجاري والاستخباري، فضلاً عن الاتفاق على عدة مشاريع زراعية في المناطق الحدودية بين الجانبين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع