السعودية توافق على إصدار تأشيرات ”إلكترونية“للحجاج الإيرانيين

السعودية توافق على إصدار تأشيرات ”إلكترونية“للحجاج الإيرانيين
An Iranian female Muslim pilgrim looks towards the Kaaba at the Grand Mosque during the annual haj pilgrimage in Mecca October 18, 2012. The Arafat Day, when millions of Muslim pilgrims will stand in prayer on the mount of Arafat near Mecca at the peak of the annual pilgrimage, will be held on October 25 and Eid Al-Ahda or the feast of sacrifice will be held on October 26, according to an official announcement on Tuesday. REUTERS/Amr Abdallah Dalsh (SAUDI ARABIA - Tags: RELIGION)

المصدر: إرم نيوز

كشف مسؤول إيراني، يوم الأربعاء، عن موافقة وزارة الحج السعودية مؤخرًا على منح الحجاج الإيرانيين لهذا الموسم ”تأشيرات دخول إلكترونية“ نتيجة قطع العلاقات الدبلوماسية بين البلدين، وفقًا لما ذكرته وسائل إعلام إيرانية.

وأعلن ممثل المرشد الإيراني في منظمة الحج والزيارة، علي قاضي عسكر، للصحفيين عقب اجتماعه مع مسؤولي بعثات الحج في المحافظات الإيرانية، أنه ”نظرًا للظروف الخاصة في العلاقات بين الرياض وطهران ، فإن السعودية وافقت على منح الحجاج الإيرانيين تأشيرات دخول إلكترونية“.

ووصف ممثل خامنئي تعاون وزارة الحج السعودية مع منظمة الحج الإيرانية بـ“أنه أكثر اتساقًا وكان إيجابيًا“، مشددًا على ضرورة التزام الحجاج الإيرانيين بالقوانين السعودية من أجل الحفاظ على أمن وسلامة جميع الحجاج“.

وكان نائب لجنة الشؤون الدينية في البرلمان الإيراني النائب محمد رضا أمير حسن خاني، كشف، الإثنين الماضي، أن طهران لم تقرر بشكل حتمي وقطعي إرسال الإيرانيين إلى أداء فريضة الحج.

وقال حسن خاني في تصريحات صحفية عقب اجتماع مع مسؤولي منظمة الحج الإيرانية: إن ”الحكومة الإيرانية لم تتلقَ بعد ضمانات قانونية لازمة من قبل السلطات السعودية لإرسال الحجاج الإيرانيين“، على حد وصفه.

وزعم النائب الإيراني أن ”هناك مخاوف لدى المسؤولين في بلاده من تكرار حادثة تدافع منى“، مشيرًا إلى أن ”طهران تريد أداء فريضة الحج بما يضمن أمن وكرامة الإيرانيين“.

وينتظر الإيرانيون الموقف النهائي والأخير من قبل مجلس الأمن القومي في بلادهم حول موسم الحج لهذا العام.

وتوصلت إيران والسعودية في 16 من مارس/آذار الماضي إلى اتفاق بشأن موسم الحج بعد مفاوضات استمرت عدة أيام في مدينة جدة، كما وافقت السعودية على رفع حصة إيران من  60 ألفًا إلى 86 ألف حاج لهذا الموسم.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com