ما سبب سجن الداعية السعودي سعد البريك؟

ما سبب سجن الداعية السعودي سعد البريك؟

المصدر: إرم نيوز

التزم الدّاعية السعودي المعروف سعد البريك، الصمت حتى الآن بعد قرار الإفراج عنه بلفتة ”إنسانية“ من وليّ العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان تزامنًا مع عيد الفطر المبارك.

وبعد مرور أكثر من 24 ساعة على إطلاق سراحه لم يصدر أي تعليق من ”البريك“ في وسائل الإعلام ولا عبر حسابه بموقع ”تويتر“ والذي يتابعه أكثر 1.57 مليون متابع.

ولم تكشف السلطات الرسمية ولا وسائل الإعلام المحلية إلى حدّ هذه الساعة بشكل موثق، سبب اعتقال ”البريك“ الذي تم توقيفه في شهر شباط فبراير الماضي.

غير أن ”البريك“ اعتُقل -فيما يبدو- على خلفية دفاعه حينها عن داعية آخر هو عصام العويد الذي أكدت وسائل إعلام سعودية أنه اعتُقل لتورطه في جمع تبرعات لصالح تنظيم ”إرهابي“.

وكتب ”البريك“ في 27 فبراير/شباط الماضي تغريدة على حسابه في ”تويتر“ قال فيها: ”#عصام_العويد_ليس_إرهابيًا، لم أر في حياتي تهْمتين أُوذي بهما المخلصون في هذا الوطن من تصنيف المحتسب في إنكار المنكر بالأخونجية والدعشنة بلا دليل“.

  كما يقول نشطاء سعوديون بموقع التواصل الاجتماعي إن ”البريك“ له صلات أيضًا بجمع التبرعات.

وتسعى المملكة جاهدة إلى ضبط رجال الدّين ومنعهم مما يعرف بـ“فتاوى التحريض“ التي يستفيد منها المتشددون، وجمع التبرعات التي ترسل عبر قنوات غير رسمية ما يجعلها تدخل ضمن ما يوصف بـ“منابع الإرهاب“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com