وزير الأمن الإيراني يرفض اتهام السعودية بالضلوع في تفجيرات طهران

وزير الأمن الإيراني يرفض اتهام السعودية بالضلوع في تفجيرات طهران

المصدر: طهران - إرم نيوز

أعلن وزير الأمن الإيراني محمود علوي، اليوم الخميس، رفضه توجيه اتهامات إلى السعودية بشأن الوقوف وراء التفجيرين اللذين ضربا العاصمة طهران وخلفا 16 قتيلاً و44 جريحاً.

وقال علوي خلال زيارته جرحى الهجمات في طهران: ”لا يمكننا التأكيد من الآن على وجود دور للسعودية في العمليات المسلحة أمس“، داعياً إلى ضرورة التريث لحين انتهاء التحقيقات وعدم إطلاق الاتهامات.

وأضاف الوزير الإيراني: ”لا يمكننا حالياً القطع بأن تكون السعودية ضالعة في اعتداءات طهران.. زملاؤنا يعكفون الآن على دراسة الموضوع، وهناك بعض الأمور لا يمكن الإفصاح عنها حالياً“، مشيراً إلى أن الأمن الإيراني تمكن من إفشال ”أكثر من 100 عملية إرهابية خلال السنتين الماضيتين“.

وقال الحرس الثوري الإيراني أمس في بيان عقب الأحداث في طهران، بأن ”أيادي سعودية وأمريكية تقف وراء الهجمات الإرهابية التي استهدفت مبنى البرلمان ومرقد الإمام روح الله الخميني“.

ونشرت وزارة الأمن الإيرانية، اليوم صور المشاركين بالهجمات، مشيرة إلى أن ”المجموعة التي هاجمت حرم الإمام الخميني ومقر البرلمان تكونت من 5 عناصر من أصحاب السوابق والمرتبطين بالجماعات الإرهابية، حيث تم تجنيدهم في جماعة داعش وغادروا البلاد ليشاركوا في جرائم هذه الجماعة في الموصل والرقة“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com