الدفاع المدني السعودي يكثف استعداداته في أول جمعة من رمضان – إرم نيوز‬‎

الدفاع المدني السعودي يكثف استعداداته في أول جمعة من رمضان

الدفاع المدني السعودي يكثف استعداداته في أول جمعة من رمضان

المصدر: الرياض- إرم نيوز

كثف الدفاع المدني السعودية في مكة المكرمة والمدينة المنورة من استعداداته للتعامل مع كافة المخاطر المرتبطة بتزايد أعداد المعتمرين والزوار والمصلين بالحرمين الشريفين غداً الجُمعة، والتي تعد أول جُمعة في شهر رمضان، مشيرا إلى رفع النقاط في الحرم المكي إلى 50 نقطة لمواجهة أي حالات طارئة.

وقال في بيان له اليوم الخميس، إنه قام بنشر أعداد كبيرة من الوحدات على جميع طرق وصول المعتمرين للعاصمة المقدسة والمدينة المنورة، وكذلك في الشوارع والطرق الرئيسية التي يسلكها المعتمرون والمصلون باتجاه المسجد الحرام والمسجد النبوي الشريف.

وأوضح اللواء سالم المطرفي مدير الدفاع المدني بمنطقة مكة المكرمة أن الاستعدادات لأول جمعة في رمضان، شملت تكثيف جولات متابعة اشتراطات السلامة في جميع منشآت إسكان المعتمرين، مشيرا إلى انه تم تسيير عدد كبير من الفرق والوحدات على جميع طرق وصول المعتمرين لمكة المكرمة، بما في ذلك فرق رصد الملوثات الهوائية والانبعاثات الكربونية في شبكة الأنفاق ومواقف السيارات، بالإضافة إلى نشر عدد من فرق التدخل السريع الثابتة والمتحركة والموسمية وكذلك الفرق التخصصية للتعامل مع حوادث المواد الخطرة.

وأضاف المطرفي أن خطة الانتشار خلال أيام الجُمعة طوال شهر رمضان تتضمن رفع عدد نقاط الدفاع المدني لدعم الحرم المكي الشريف إلى 50 نقطة تغطي صحن الطواف والمسعى ومناطق السلالم وكافة أبواب المسجد الحرام والساحات الخارجية لمواجهة أي حالات طارئة وتقديم خدمات الإخلاء والإسعاف للمعتمرين والمصلين في حالات الطوارئ.

وأكد تحديد أربعة مواقع لإخلاء المعتمرين الذين يتعرضون لأي حالات صحية طارئة بسبب الإجهاد أو الزحام أثناء وجودهم بالحرم الشريف.

من ناحيتها عززت مديرية الدفاع المدني بالمدينة المنورة من انتشارها على جميع طرق وصول المعتمرين للمسجد النبوي الشريف استعداداً لصلاة أو جُمعة في رمضان من خلال 7 مراكز موسمية لأعمال الإطفاء والإنقاذ .

وأكد اللواء خالد بن أحمد الداموك مدير الدفاع المدني بمنطقة المدينة المنورة جاهزية وتكامل استعدادات الدفاع المدني لاستقبال المصلين وزوار المسجد النبوي الشريف واتخاذ كل ما يلزم من إجراءات للحفاظ على سلامتهم ومواجهة أي حالات طارئة نتيجة الارتفاع المتوقع في أعداد المصلين والزوار خلال يوم غدٍ أول جُمعة من شهر رمضان.

وأشار اللواء الداموك إلى أنه تم إحداث وحدات إطفاء وإنقاذ وإسعاف تتمركز في المواقع الهامة والحيوية والتي تشهد زيادة في حركة السيارات والحافلات المتجهة من وإلى المدينة المنورة، ونشر فرق للرصد الكيميائي بالإضافة إلى تخصيص قوة للتدخل في الحالات الطارئة بالمسجد النبوي الشريف، كما تتضمن الاستعدادات تمركز آليات الإطفاء والإنقاذ صغيرة الحجم سريعة الحركة على مقربة من الحرم النبوي الشريف والساحات المحيطة به .

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com