لماذا خيب داوود الشريان آمال السعوديات؟ – إرم نيوز‬‎

لماذا خيب داوود الشريان آمال السعوديات؟

لماذا خيب داوود الشريان آمال السعوديات؟

المصدر: قحطان العبوش – إرم نيوز

تجنب الإعلامي السعودي البارز، داوود الشريان، الحديث عن مطالب السعوديات بمنحهن مزيداً من الحقوق، خلال لقائه التلفزيوني مع ولي ولي العهد الأمير محمد بن سلمان الذي بثته بضع قنوات سعودية حكومية وخاصة مساء الثلاثاء.

وطوال ساعة كاملة من عمر اللقاء الذي رد فيه الأمير الشاب بإسهاب على أسئلة الشريان حول مختلف القضايا الداخلية والخارجية للمملكة، لم يسأل الشريان ضيفه، رفيع المستوى، أي سؤال عن مطالب السعوديات.

واشتمل حديث الأمير محمد بن سلمان، على جوانب تفصيلية من الاقتصاد السعودي وتأثيره على حياة مواطنيه، وتحدث عن القطاع الصحي والبطالة وأزمة الإسكان والفساد والترفيه، لكنه تجنب أي إشارة لتحقيق أو رفض مطالب واسعة ترددها نساء المملكة وبعضها يعود لسنوات طويلة.

وكانت ناشطات سعوديات على مواقع التواصل الاجتماعي طلبن من الشريان عرض مطالبهن على الأمير محمد في اللقاء منذ الإعلان عنه مساء أمس الأول الاثنين، أي قبل يوم كامل من موعد بثه.

ومن الصعب معرفة ما إذا كان الشريان تجنب الإشارة في أسئلته لمطالب السعوديات، أم أن الأمير محمد بن سلمان هو من طلب حذف الأسئلة التي تتعلق بتلك المطالب، خاصة أن الإعداد لمقابلة الشخصيات الرسمية رفيعة المستوى، يتضمن إطلاع الضيف على الأسئلة بشكل مسبق.

ولدى السعوديات كثير من المطالب التي لا يتوقفن عن طرحها في مواقع التواصل الاجتماعي بوصفها الساحة الأكثر حرية في المملكة، لكن مطلبي السماح لهن بقيادة السيارة المحرومات منها في المملكة، وإسقاط ولاية الرجال المفروضة عليهن بالقانون، تتصدر مطالبهن وبشكل حثيث منذ أشهر.

وكانت الناشطات السعوديات يأملن أن يتم طرح مطالبهن في اللقاء مع الأمير الشاب الذي قال في مقابلة سابقة قبل أكثر من عام إن السعوديات ”سيقدن السيارات عندما تتغير نظرة المجتمع لتلك القضية“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com