محتسب يلوح بعصاه بوجه فتيات منقبات يشعل غضبًا في السعودية – إرم نيوز‬‎

محتسب يلوح بعصاه بوجه فتيات منقبات يشعل غضبًا في السعودية

محتسب يلوح بعصاه بوجه فتيات منقبات يشعل غضبًا في السعودية

المصدر: الرياض - إرم نيوز

أثار مقطع فيديو تداوله ناشطون يظهر محتسبًا وهو يلوح بعصاه في وجه سعوديات منقبات موجة من الغضب على مواقع التواصل الاجتماعي في المملكة.

وقال مدونون سعوديون، إن الفتيات سعوديات، ليتساءل كثيرون عن سبب تعامل المحتسب بهذا الأسلوب وحمله العصا في ما يبدو كأنه مدخل لدائرة حكومية.

وقال مغردون على ”تويتر“، إن حامل العصا هو آذن لإحدى مدارس البنات، وهو يقوم بوظيفته بمنعهن من الوقوف أمام مدخلها، في حين لم يتسن لـ ”إرم نيوز“ تحديد مكان وتاريخ الواقعة، أو هوية الشخص، الذي هدد الفتيات بالعصا، ووظيفته.

وحظي المقطع بالكثير من الردود المنتقدة؛ وعلقت الكاتبة دلع المفتي، بانفعال قائلة ”وإلا وبالله لو تجرأ أحد وفعل هذا بي أو ببناتي أو بنساء حولي، لجعلت ذاك اليوم آخر يوم إما بعمره أو بعمري“.

وقالت المدونة نهى محمد إن ”مسؤوليته أن يمنع الفتيات من الوقوف عند الباب أو على الدرج، وهذا لا يعني إن تصرفه صحيح باستخدام العصا. وهذه مسؤولية المدرسة“.

وأضافت أخرى مشيرة إلى معاناة طالبات المدارس، ”من زمان هذا بالمدارس وأنا بأولى ابتدائي ما خلاني ادخل المدرسة وأمي معلمة متوسط رجعت البيت مشي قعدت انتظرها ساعات وهي تدور علي“.

وكتب حمزة: ”لأنه في نظرته هو يحميهم، ما يعاملهم زي الغنم.. والله شي يضحك ويزعل في نفس الوقت“، وأضاف آخر أن ”الخوف الأكبر لا يكونون معلمات، وراضيات بهالشايب يهشون لو تصدت له واحدة ما تجرأ وكان تعلم احترام المرأة داخل وخارج بيته“.

في حين دافع البعض عن تصرف حامل العصا، واعتبر أحد المغردين أنه ”يصون عفتها ويخليها في المدرسة، لين يجي ولي أمرها، أفضل من أنها تطلع مع الغريب“.

وتفرض الكثير من إدارات المؤسسات التعليمية الخاصة بالبنات؛ من مدارس وجامعات، في المملكة العربية السعودية، إجراءات متشددة تجاه طالباتها، بدواعي ضبط بعض السلوكيات التي تصفها بـ“المنحرفة“ كظاهرة ”البويات“.

كما تمنع الكثير من المدارس الطالبات من الوقوف أمام أبوابها بعد انتهاء الدوام الرسمي، لمنع الاختلاط وخروجهن مع شبان أغراب، لتنتظر ولي أمرها داخل أسوار المنشأة التعليمية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com