بهذه ”الأداة“ خنقت سعودية ضرّتها بدافع الغيرة

بهذه ”الأداة“ خنقت سعودية ضرّتها بدافع الغيرة

المصدر: الرياض – إرم نيوز

ألزمت محكمة سعودية امرأة ثلاثينية بدفع دية القتل شبه العمد لضرتها، وذلك بعد عدم ثبوت تهمة القتل العمد عليها.

وكشفت الزوجة الجانية أنها قتلت ضرتها ”الزوجة الثانية“، بدافع الغيرة إثر عراك حدث بينهما، فضربتها وكتمت أنفاسها، حتى فارقت الحياة دون أن تقصد إنهاء حياتها.

وقالت المتهمة أمام القاضي ”في أحد الأيام طلب منها زوجها مرافقته مع زوجته الثانية إلى حديقة عامة، وبعد رجوعهم وقت صلاة المغرب، إلى بيت المجني عليها، سألتها ضرتها عن سبب بكاء ابنتها الدائم، فأوضحت لها أن البنت تحتاج إلى أبيها“.

وأكدت المتهمة أن رد المجني عليها كان مستفزًا، ما دفعها للعراك معها، موضحة، ”قالت لي فهمي أبناءك أن أباهم لم يعد كما كان، وأنه أصبح يقضي معظم أوقاته مع زوجته الثانية“.

وأضافت ”كلماتها أثارت غيرتي، وتشابكنا حتى سقطت المجني عليها وارتطم رأسها بالأرض“.

أداة الجريمة

وبحسب صحيفة ”الوطن“ التي نقلت تفاصيل الجريمة، فإن الجانية وضعت شالا على فم المجني عليها حتى فارقت الحياة.

تقرير الطب الشرعي كشف أن المجني عليها توفيت بالقتل، إذ ظهر عدد من الخدوش على وجهها نتيجة غرز أظافر المُدعى عليها خلال العراك بينهما، بالإضافة إلى وجود رضوض في كلا الفخذين وعلى جانبي العنق.

ونفت الجانية عن نفسها تهمة القتل العمد، مؤكدة أن التهمة لا تساندها قرينة، وأن الواقعة ضرب أفضى إلى موت، وهو قتل شبه عمد وليس عمدًا.

وتوسلت المتهمة إلى هيئة المحكمة بالنظر إليها بعين الرحمة، لأن لديها طفلة رضيعة معها في السجن، وهي في أمس الحاجة إلى الرعاية.

من جانبه، طلب قاضي المحكمة من المتهمة حلف اليمين بأنها لم تقم بخنق المجني عليها، بغرض قتلها فوافقت، فحكم برد دعوى القصاص، واكتفى بأن تدفع المدعى عليها للورثة دية القتل شبه العمد.

غير أن أهل القتيلة اعترضوا على الحكم الابتدائي بدفع المدعى عليها للدية، مؤكدين أنهم سيواصلون الاستئناف.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة