بالفيديو.. والد القاصر التي تزوجت سبعينيًا بالسعودية يكشف تفاصيل زواج ابنته ومهرها

بالفيديو.. والد القاصر التي تزوجت سبعينيًا بالسعودية يكشف تفاصيل زواج ابنته ومهرها

المصدر: قحطان العبوش – إرم نيوز

قالت عائلة فتاة سعودية تبلغ من العمر 16 عاماً، وأثار زواجها قبل أيام من رجل في السبعين من العمر، جدلاً واسعاً في المملكة، إنها ستقاضي كل من شهّر وأثار الجدل حول واقعة زواج ابنتهم على مواقع التواصل الاجتماعي.

وتصدرت قضية الزواج التي تم الكشف عنها قبل أيام، اهتمامات وسائل الإعلام المحلية وملايين المدونين السعوديين على مواقع التواصل الاجتماعي، قبل أن تنتقل لوسائل إعلام عالمية انتقدت الفارق الكبير في العمر بين الزوجين ولمّحت لأن تكون الفتاة أجبرت على الزواج.

وقال والد الفتاة في حديث لمحطة تلفزيونية محلية إنه لا يحق لأحد التدخل في شؤون أسرته، وأنه سيقيم دعوى قضائية ضد كل من شهّر وأثار الجدل حول زواج ابنته التي تعيش حياة سعيدة مع زوجها على حد قوله.

وتابع متحدثا بتفاصيل الزواج: ”أنا واثق من الشخص الذي تزوج ابنتي، وهي الآن مع زوجها ومبسوطة، وأنا والدها وأدرى بمصلحتها“. لافتا إلى أنها الزوجة الثالثة له، وأن مهرها كان 40 ألف ريال، مثلها مثل غيرها من البنات، على حد قوله، نافيا تقاضيه مهرًا كبيرًا مقابل تزويجها لكهل.

وتدخلت جهات حكومية رسمية في القضية خلال الأيام الماضية بعد الجدل الواسع الذي تسببت به، بينها وزارة العمل والتمنية الاجتماعية، وأمير منطقة تبوك فهد بن سلطان التي تعيش فيها الفتاة والتي أكدت موافقتها الكاملة على الزواج.

وأصدر الأمير فهد أمراً بإيقاف أي إجراءات رسمية تتعلق بإثبات الزواج، وأحال الموضوع للمحكمة للبت فيه شرعاً. وبناءً على ما يتقرر، سيتم إكمال اللازم، وفق نظام الحماية ولائحته التنفيذية.

ولا تمنع قوانين الأحوال الشخصية في السعودية إتمام الزواج، لكنها تنص في إحدى موادها على أنه ”يلزم قبل إبرام عقد الزواج، التأكّد من أن من يقلّ عمره عن 18 عاماً لن يلحق به الضرر“.

ورغم الجدل الذي تسببت به القضية، فإن زواج الفتيات القاصرات من رجال أكبر منهن بكثير، أمر شائع في بعض المناطق السعودية التي ما زالت العادات القبلية تسيطر على أفرادها، بينما يؤكد كبار علماء الدين السعوديين أنه أمر جائز.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com