هل تفرض السعودية التجنيد الإجباري؟ – إرم نيوز‬‎

هل تفرض السعودية التجنيد الإجباري؟

هل تفرض السعودية التجنيد الإجباري؟

المصدر: إرم نيوز - خاص

‎تزايدت في الآونة الأخيرة دعوات فرض التجنيد الإجباري في السعودية، لإعداد شباب المملكة ووضعهم على أهبة الاستعداد لمواجهة التحديات التي تشهدها المنطقة.

ومنذ عدة أسابيع تتعالى الأصوات المطالبة بقرار ملكي بهذا الخصوص، حيث دارت عدة نقاشات بهذا الشأن عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وتحديدا موقع ”تويتر“ ذائع الصيت في السعودية.

وقال الكثيرون، إن التحديات الأمنية التي تفرضها الحروب في المنطقة وخصوصا في الجارة اليمن، يتطلب من القائمين على الشأن العام السعودي فرض التجنيد الإجباري على شباب المملكة.

وشهدت عدة هشتاغات على مواقع التواصل الاجتماعي، نقاشا ساخنا حول هذا الموضوع الحساس، حيث شارك علماء دين ومثقفون وإعلاميون في هذا السجال المثير للجدل، مؤكدين أن محوية المملكة ودورها في العالمين العربي والإسلامي، وكذلك تعدادها السكاني عوامل من بين أخرى تفرض عليها إقرار نظام التجنيد الإجباري.

بين التأكيد والنفي

 وفي ظل هذا التفاعل الكبير، وبعد أيام من دعم مفتي السعودية لفكرة التجنيد العسكري، كان لافتا مساء اليوم الثلاثاء، إعلان الأمير سطام بن خالد آل سعود، أن أمراً ملكياً بتطبيق التجنيد الإجباري في السعودية قد صدر.

وتابع الأمير السعودي، في تغريدة على حسابه في موقع ”تويتر“ قائلا: ”أمر ملكي.. الملك سلمان يأمر بتطبيق التجنيد الإجباري اعتباراً من ربيع الثاني لعام 1438“.

ولكن الأمير نفسه، عاد ونشر تغريدة أخرى، يفهم منها تراجعه عن تأكيد الموضوع، أو أنه أعلن ما ليس من صلاحيات، وكتب سطام بن خالد آل سعود، يقول ”نحن كلنا مع التجنيد الإجباري.. يارب يتأكد الخبر، وكثير أوساط سياسية مؤيدة لهذا التوجه الحكيم،  كما طالب علماؤنا وعلى رأسهم مفتي المملكة حفظه الله“.

وبعد نشره هذه التغريدة، تم حذف التغريدة الأولى المتعلقة بأمر ملكي بالتجنيد من حساب الأمير على موقع تويتر، ما قد يفسر أن الأمر لم يأخذ طابع الرسمية بعد.

دعوة المفتي

 وجاءت تغريدات الأمير السعودي، كأول رد فعلي ـ وإن لم يكن رسمياً ـ على دعوة أطلقها مفتي عام المملكة العربية السعودية ورئيس هيئة كبار العلماء وإدارة البحوث العلمية والإفتاء، الشيخ عبدالعزيز آل الشيخ، قبل أيام طالب فيها بـ“تدريب الشباب السعودي وتجنيدهم بشكل إجباري ليكونوا مستعدين للدفاع عن دينهم وأوطانهم“.

وقال آل الشيخ، في لقاء إذاعي من مكة المكرمة، ”ينبغي للأمة المسلمة التعاون والاستعداد والأخذ بأسباب القوة، وبتدريب الشباب والتجنيد الإجباري لهم حتى يكونوا قادرين إذا واجههم أي عدو من الأعداء، فعندهم من التسلح الذاتي والفكر الإسلامي الصحيح ما يحملهم على الثبات ومقاومة الشر وتحدي الباطل“.

 واعتبر مراقبون وناشطون على مواقع التواصل، أن دعوة مفتي السعودية، لضرورة فرض التجنيد الإجباري في المملكة، بالغة الأهمية في الوضع الحالي وجاءت في الوقت المناسب، خاصة ما يعانيه الشباب السعودي من أوقات فراغ كبيرة بسبب البطالة وقلة فرص العمل.

يشار إلى أنه وعلى عكس دول خليجية مجاورة، فإن السعودية  الأكبر مساحة، لا يوجد فيها تجنيد إجباري، رغم خوض الجيش السعودي عدة حروب منذ تأسيس المملكة قبل نحو 80 عامًا، ولا يزال آخرها مستمرًا منذ أكثر من عام ونصف العام في اليمن.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com