الرئيس الشيشاني يزور السعودية للاعتذار رسميًا

الرئيس الشيشاني يزور السعودية للاعتذار رسميًا

المصدر: إرم نيوز - الرياض

من المقرر أن يزور الرئيس الشيشاني رمضان قاديروف السعودية خلال الأسابيع القليلة المقبلة، وذلك لتقديم اعتذاره بشكل رسمي عن مؤتمر غروزني، الذي أثار استياء المسلمين.

وأكد قاديروف أن علاقة بلاده مع المملكة العربية السعودية علاقة طويلة الأمد، وترسخت منذ سنين طويلة، وخصوصاً مع الرئيس أحمد حجي قاديروف (جده).

وحول مؤتمر غروزني الذي أثار جدلاً واسعاً بين الأوساط الإسلامية، اعتبر الرئيس الشيشاني أنه كان موجهاً ضد من يدعون كذباً أنهم سلفيون، ويستغلون شعارات أهل السُّنة، وجاء ذلك في تصريحات أدلى بها لصحيفة الشرق الأوسط.

وقال قاديروف: ”إن الجهات المنظمة للمؤتمر وضعت نصب عينيها توحيد جهود المسلمين في التصدي للتطرف والإرهاب، اللذين تتصدى لهما السعودية بكل حزم، كما أن المؤتمر كان موجَّهاً ضد المتطرفين، ومن يدعون كذبًا أنهم سلفيون، ويستغلون شعارات أهل السنة، ويقولون إنه لا يوجد مسلمون سواهم، وهم من تسببوا بكثير من المآسي والمعاناة لعامة المسلمين“.

ورفض قاديروف أن تكون غروزني أو المؤتمر الذي عُقد فيها قد تسبب في انقسام للمسلمين، قائلاً: ”لن نسمح يومًا بممارسة أي عمل في غروزني يهدف إلى التسبب بانقسام بين المسلمين، فلا ننسى أن جدي أحمد حجي قاديروف والآلاف من رفاقه المسلمين كرسوا حياتهم لنشر الإسلام، حتى أرسلوا إلى سيبيريا، وتعرضوا للملاحقات“.

وأتم: ”كل الأحاديث التي تقول إن مؤتمر غروزني كان موجهاً ضد وحدة المسلمين أو أهل السنة والجماعة مصدرها أعداؤنا، ولا يوجد أي توضيح آخر لتلك الأحاديث“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة