السّماح للمرأة السعودية بالعمل في هذه المجالات

السّماح للمرأة السعودية بالعمل في هذه المجالات

وافقت وزارة الصحة السعودية على إصدار تراخيص مزاولة المهنة للكوادر الصحية للسعوديات في الصيدليات ومنشآت المستحضرات العشبية ومحلات النظارات الطبية الواقعة في مراكز التسوق “المولات” داخل المدن وفق ضوابط الأنظمة الصحية ولوائحها التنظيمية وأنظمة وزارة العمل والتنمية الاجتماعية، شريطة أن تكون الكوادر العاملة في هذه المنشآت نسائية بالكامل.

وعلق الدكتور اسحاق الهاجري رئيس اللجنة الوطنية للصناعات الدوائية بمجلس الغرف السعودية، رئيس مجلس إدارة شركة الجزيرة للصناعات الدوائية في تصريح لـ”الرياض” أنّ عدد الصيادلة العاملين في المملكة يقدر بنحو 47 ألف صيدلي يعملون في قطاع الصيدليات الأهلية الخاصة وصيدليات المستشفيات الحكومية وشركات الأدوية واللوازم الطبية، منهم 8 آلاف صيدلي مُرخَّصون لمزاولة المهنة.

ووصف الهاجري القرار بأنه إيجابي وخطوة رائعة من وزارة الصحة وسيعمل على توفير مزيد من فرص العمل للمرأه السعودية، والاستثمار في هذا القطاع الحيوي المهم، وجاء في وقت يبلغ فيه عدد كليات الصيدلة أكثر من 10 كليات في الجامعات السعودية.

ولفت إلى أنّ عدد الصيدلانيات يقدر بنحو 8 آلاف صيدلانية في المملكة، والقرار سيشمل مساعدات الصيدلانيات، متوقعًا أن يصل عدد المستفيدات من هذا القرار إلى 5 آلاف فرصة عمل في الصيدليات والنظارات والمستحضرات العشبية، مشيراً إلى أن فرص العمل مرشحة للزيادة بسبب تشجيع القرار على الاستثمار في قطاع الصيدليات، متوقعاً افتتاح المزيد من الصيدليات لعمل الصيدلانيات ومساعداتهن داخل المجمعات التجارية.