السعوديات يواجهنَ التحرش بالسكاكين والآلات الحادة

السعوديات يواجهنَ التحرش بالسكاكين والآلات الحادة

المصدر: الرياض – أرم نيوز

يبدو أن الفتيات في السعودية قررن أن يأخذن حقهن بأيديهن ضد المتحرشين في ظل غياب قوانين رادعة لهذه الجرائم، إذ أن العديد من الفتيات وجدن يحملن سكاكين وآلات حادة أخرى في حقائبهن.

ولم تخف تلك الفتيات نيتهن باستخدام تلك الأسلحة للدفاع عن أنفسهن ضد التحرش، وسط تقارير تشير إلى تزايد جرائم التحرش الجنسي في المملكة التي يبلغ عدد سكانها نحو 31 مليون نسمة.

وبررت تلك الفتيات حملهن للسلاح بقولهن إن ”المتحرشين تجردوا من مشاعرهم الآدمية، وعقابهم لا بد أن يكون رادعاً بدلاً من الانتظار لطلب المساعدة“، مشددات على أن ”الدفاع عن النفس حق مكفول قانوناً للجميع.“

وقد تم رصد عمليات التفتيش على حقائب الفتيات بأحد المجمعات التجارية في المدينة المنورة غربي السعودية، حيث عبرت فتاة على جهاز التفتيش المخصص لكشف المعادن فانطلقت الصافرة واستوقفتها المفتشة وطلبت منها فتح حقيبتها ثم بدأت في عملية تفتيش أثمرت عن العثور على آلة حادة متوسطة الحجم.

ولفتت الصحيفة عكاظ إلى أن ”هذه المشاهد تتوالى كل يوم أكثر من مرة“..

ونقلت الصحيفة عن مدير أحد المجمعات التجارية ويدعى عبد الله أسامة قوله إن ”أجهزة الكشف عن المعادن التي تم زرعها في الأبواب ومخارج الطوارئ وأبواب الشحن ومداخل مواقف السيارات، ساهمت في كشف كثير من الآلات الحادة بحوزة فتيات وأغلبها مشارط وسكاكين ومقصات وأدوات تقليم أظافر، والمبرر هو الدفاع عن النفس أمام هجمات المتحرشين“.

وتعد التحرشات الجنسية من أكثر الجرائم في السعودية، رغم تشديد القوانين مؤخرا إذ تشير إحصائيات رسمية إلى أن عدد تلك القضايا المسجلة في محاكم المملكة بلغ نحو 2800 قضية عام 2015.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com