السفير السعودي يعلق على حادثة ضرب مواطن سعودي بمطار القاهرة

السفير السعودي يعلق على حادثة ضرب مواطن سعودي بمطار القاهرة

المصدر: أحمد صميدة -إرم نيوز

نفى سفير المملكة العربية السعودية لدى القاهرة أحمد القطان ما تردد مؤخرًا عن حادثة لضرب مواطن سعودي بمطار القاهرة أمام زوجته وأولاده حسب رواية الداعية السعودي حمود الشمري.

وقال قطان في تصريحات له عبر موقع التواصل الاجتماعي تويتر: القصة التي اختلقها حمود الشمري لا أساس لها من الصحة وذكرتني بقول الله تعالى يا أيها الذين آمنوا إن جاءكم فاسق بنبأ فتبينوا أن تصيبوا قوما بجهالة فتصبحوا على ما فعلتم نادمين“.

وأضاف قطان: تعليقات المواطنين السعوديين وغيرهم ذكرتني بقضية أحمد الجيزاوي حيث قام الإعلام المصري بانتقاد ما حدث دون معرفة الحقيقة من مصادرها وكان يجب على الجميع أن ينتظر حتى تتضح الحقائق كاملة .. حسبي الله ونعم الوكيل.

وأكد قطان على أنه ”تفخر السفارة السعودية بما تقوم به تجاه المواطنين السعوديين والدفاع عنهم والتفاعل مع كل قضاياهم بشكل فعّال.

وأضاف: ”سأتخذ جميع الإجراءات القانونية حيال نشر معلومات خاطئة تسببت في إثارة الرأي العام. إذا كان هناك اعتداء على مواطن سعودي فأين هو ولماذا لم يشتكي وما هو اسمه حتى تتضح الحقيقة.. تم التواصل مع السلطات المختصة وتأكدت من عدم صحة هذه الرواية المختلقة، وسيتم إشعار الجهات السعودية المختصة لاتخاذ الإجراءات القانونية حيال ذلك.

يذكر أن الداعية السعودي حمود الشمري كان قد روى في تغريدات له مساء أمس الخميس أنه وقع تعدٍّ من قبل قوات الأمن المصرية على مواطن سعودي بمطار القاهرة وأحدثت تلك التغريدات ردود أفعال واسعة.

وقال الشمري في تغريداته: ضرب مواطن سعودي قبل نصف ساعة بطريقة وحشية وأمام زوجته وأطفاله في مطار القاهرة القديم بسبب خلاف بينه وبين مصري على مسار الجوازات، لم أتمكن من تصوير المشهد ولم أرغب أن يكون هذا دوري ، تواصلت مع السفارة السعودية وأتمنى منهم الاهتمام بعائلة المواطن وبه أيضاً. أشهد بالله أن المواطن السعودي كان على حق وأدب ولم أستغرب من تجاوز المصري عليه بل استغربت من صبر السعودي حتى تلفظ المصري بلفظ غير أخلاقي.

وأضاف، أكثر من سبعة رجال أمن مصريين انتصروا لمواطنهم وضربوا السعودي أمام زوجته بطريقة وحشية وبلطجية وتلفظوا بما أنزه أسماعكم عنه. أتمنى تصوير هذه التغريدات وإرسالها لسفارتنا في القاهرة والتي لا أشك في أنها ستسترد حق مواطننا بإذن الله.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com