غضب عارم يجتاح السعودية بعد مقتل ”جندي الطوارئ“

غضب عارم يجتاح السعودية بعد مقتل ”جندي الطوارئ“

المصدر: الرياض – إرم نيوز

أثارت قضية مقتل جندي سعودي على يد عناصر مزعومين لتنظيم داعش، غضباً عارماً على ”تويتر“ في المملكة، وسط مطالب بالاقتصاص من الجناة.

وتداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي، مقطع فيديو، قالوا إنه يُظهر تفاصيل مقتل الجندي في قوات الطوارئ الخاصة في السعودية، بدر حمدي الرشيدي، على يد ثلاثة من المنتمين لتنظيم داعش، حيث ظهر المغدور في الفيديو وهو مكبل اليدين، فيما اعتدى عليه قاتلوه بالضرب قبل إطلاق النار عليه، وذلك في منطقة عنيزة بالقصيم. ومن المنتظر صدور بيان رسمي يوضح تفاصيل القضية.

وعبر مغردون عن هول صدمتهم من جريمة قتل الرشيدي، خصوصاً في ظل ما تحدثت عنه وسائل إعلام سعودية بأن الجناة من أقارب المغدور، متسائلين: ”هل نحمي الوطن من الأعداء أم من الأبناء.. عقول لا تدري كيف تم إقناعها أن الجنة فوق جثث المسلمين“.

وتفاعل عدد كبير من المغردين السعوديين مع ”هاشتاق“ (#استشهاد_بدر_حمدي_الرشيدي)، مطالبين بإيقاع أقصى درجات العقوبة على الجناة.

وكتب الداعية الدكتور عوض القرني، في تغريدة، “ فكرالغلو ينزع عن الإنسان إنسانيته فضلاً عن ديانته ويحوله إلى حيوان متوحش مفترس كل غلو في أي اتجاه هو مشروع تدميري“.

وقال مدون آخر يدعى مشاري النثري: ”والله إن الإسلام بريء من هذا الفكر الضال ومجتمعنا بريء منه ومن الذين يحملون هذا الفكر حسبنا الله عليهم“.

وعلق آخر يدعى سامي بالقول: ”رحمك الله يا بدر؛ لعن الله من استباح دمك الطاهر، سنقتص منه عند الواحد القهار يوم يجتمع الخصوم ولا يُظلم عنده أحد“.

وفي الوقت الذي تواصل فيه السعودية حربها على الإرهاب، شهدت مناطق في المملكة، خلال الفترة الماضية، هجمات استهدفت عدة مساجد يرتادها الشيعة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة