السعوديون يفتخرون بجيشهم بعد استشهاد ”السهيان“ – إرم نيوز‬‎

السعوديون يفتخرون بجيشهم بعد استشهاد ”السهيان“

السعوديون يفتخرون بجيشهم بعد استشهاد ”السهيان“

المصدر: شبكة إرم الإخبارية ـ محمد الزين

بعد ساعات على إعلان مسؤول في الحكومة اليمنية، خبر مقتل قائد القوة الخاصة السعودية في اليمن العقيد “عبد الله السهيان”، و3 من قوات التحالف العربي، فجر اليوم الاثنين، في معارك مع الحوثيين، قرب مضيق باب المندب، دشن نشطاء وسائل التواصل الاجتماعي في السعودية هاشتاج #استشهاد_العقيد_عبدالله_السهيان، الذي حظي بتفاعل كبير وتصدر قائمة أكثر المواضيع تفاعلا عبر موقع التدوين القصير ”تويتر“.

ورغم أن الجانب السعودي، لم يدل حتى الساعة بأي تصريحات أو بيانات حول مقتل السهيان ورفاقه، إلا أن النشطاء تباروا عبر هذا الهاشتاج، في التباهي بالراحل وشجاعته ودوره في المعارك على الأرض ضد المليشيات الانقلابية.

وأجمع المغردون، على أن الخبر رغم أنه كان صادماً، خصوصا وأن العقيد السهيان سقط شهيدا، بينما كان يتقدم قوة كبيرة من قوات التحالف العربي، مؤلفة من 147 جنديًا و16 دبابة، في معارك ضد الحوثيين بموقع عسكري بين مضيق باب المندب الاستراتيجي ومنطقة العُمري في مديرية “ذوباب” التابعة لمحافظة تعز، غربي اليمن.

وطغت على التغريدات، نبرة العزاء الممزوجة بالفخر وتقدير المجهود، الذي أداه الراحل ضمن مهمته في اليمن، وكتب أحدهم يقول ”الحروب قبيحة، لكنها تصنع تاريخ الامم عبر تضحيات أبطالها، سنحكي لأحفادنا عن تضحياتكم“، وعلى منواله دون آخر ”#استشهاد_العقيد_عبدالله_السهيان الله يرحمه و يغفر له و يكتبه من الشهداء، بأمثال هؤلاء تحتفل الأرض باحتوائها له و تنتشي …. لنا بكم فخر“.

وكتب المغرد ”فايز المالكي“، يقول ”#استشهاد_العقيد_عبدالله_السهيان لله دره عاش بطلا ومات بطلا، اسأل الله أن يتغمده بواسع رحمته وعظم الله أجر محبيه وأهله، فقد استشهد في ميدان الشرف والبطولة مقبلا غير مدبر“.

ستبكيك عدن

هول الصدمة، ونبرة الحزن، حاول بعض المغردين كسرها من خلال تسجيل مواقف للراحل، في ساحات المعارك التي خبرها لشهور عدة، وتابع أحدهم ”#استشهاد_العقيد_عبدالله_السهيان تقبلك الله في الشهداء وأعلى منزلتك في الجنة، ستبكيك عدن وأطفالها وأهلها“. وعلق آخر ”عندما يرحل الأبطال، لا يموتون، بل جنة الخلد يسكنون وفي قلوبنا خالدون. #استشهاد_العقيد_عبدالله_السهيان”.

واعتبر د. حسين اليافعي، أنه ”بالأمس يقلد وسام الشجاعة، واليوم يقلد وسام الشهادة، نعزي أنفسنا ونعزي الوطن وبه نفتخر #استشهاد_العقيد_عبدالله_السهيان”، في حين وجه مغرد سعودي رسالة مفادها أن بعد ”#استشهاد_العقيد_عبدالله_السهيان إلى عملاء إيران والدواعش: سيأتيكم بطل آخر لدحر إرهابكم بإذن الله رحمك الله يا عبدالله“.

ولم تكن هذه الحادثة لتمر، دون توجيه أصابع الاتهام لضالعين مفترضين، وهنا دون اليافعي يقول ”أمس قام عبدربه منصور بتكريمه واليوم #استشهاد_العقيد_عبدالله_السهيان ، أطالب السعودية أن تحقق مع عيدروس الزبيدي وشلال شايع فهم الي يعرفوا تحركاته“.

جيش محترف

فريق ثالث من المتفاعلين مع هذا الهاشتاج، اعتبروا الحادثة سانحة للافتخار بالقوات السعودية ودورها في التحالف العربي والمتغيرات على الأرض، وكتب نايف ”رحم الله شهيد الأمة السهيان، أثبت الجيش السعودي للعالم أنه جيش محترف وأن الجيش العفاشي (جيش كدم وعصيد)، بينما قال مغرد آخر إن يوميات الحروب لاتخلو من شهيد هنا وهناك وثمنها سيدفعه الجميع، خصوصا في ظل سعي التحالف العربي لتحقيق النصر، وتابع “ # استشهاد_العقيد_عبدالله_السهيان حربٌ لابد من خوضها والانتصار فيها مهما كلف الأمر !!“

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com