أخبار

الملك سلمان يستقبل عبدالفتاح البرهان في الرياض
تاريخ النشر: 21 مارس 2022 19:51 GMT
تاريخ التحديث: 21 مارس 2022 22:35 GMT

الملك سلمان يستقبل عبدالفتاح البرهان في الرياض

استقبل العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، مساء اليوم في قصره في العاصمة الرياض، رئيس مجلس السيادة الانتقالي في السودان عبدالفتاح البرهان، الذي

+A -A
المصدر: يحيى كشة -إرم نيوز

استقبل العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، مساء اليوم في قصره في العاصمة الرياض، رئيس مجلس السيادة الانتقالي في السودان عبدالفتاح البرهان، الذي وصل إلى المملكة مساء اليوم في زيارة رسمية.

وكان رئيس مجلس السيادة السوداني الفريق أول ركن عبد الفتاح البرهان، قد غادر الخروم عصر اليوم الإثنين، متوجها إلى المملكة العربية السعودية في زيارة رسمية.

 

وقال بيان لمجلس السيادة السوداني، إن ”البرهان سيجري مباحثات مع القادة في السعودية حول العلاقات الثنائية بين الخرطوم والرياض، والقضايا ذات الاهتمام المشترك“.

والأسبوع الماضي، أعلن عن تأجيل زيارة البرهان إلى المملكة العربية السعودية التي كانت مقررة يوم الأربعاء الماضي، دون توضيح أسباب ذلك.

وفي السياق، نوه العميد الطاهر أبو هاجة، المستشار الإعلامي للبرهان، إلى الدور الذي اضطلعت به السعودية تجاه السودان؛ لرفع اسمه من قائمة ”الدول الراعية للإرهاب“.

وأشار أبو هاجة إلى ”تميز العلاقات بين السودان والسعودية، وأن العلاقات بين البلدين ترتكز على أساس التعاون المشترك وتبادل المصالح واستقرار أمن البلدين، واستثمار الإمكانات والقدرات الهائلة في الموارد التي يتمتع بها البلدان“.

ولفت إلى أن ”القيادة السودانية منذ التغيير وجهت بتوطيد هذه العلاقة في شتى المجالات“، منوها إلى ”الدور السعودي المتمثل في دعم إنجاح الفترة الانتقالية“.

وقال إن ”البعد السياسي والاقتصادي قاعدة أساسية في العلاقة بين البلدين، خاصة في مجال الزراعة والإنتاج الحيواني“.

وأفاد أبو هاجة بأن ”زيارة البرهان تأتي في مرحلة تاريخية حساسة يشهدها المحيطان الإقليمي والدولي“.

وتأتي زيارة البرهان للسعودية بعد أن أجرى مؤخرا زيارات مماثلة لكل من الإمارات ويوغندا وجنوب السودان.

وجاءت زيارة رئيس مجلس السيادة وقائد الجيش الفريق عبد الفتاح البرهان إلى الإمارات، برفقة وفد وزاري رفيع المستوى، في وقت كشفت فيه مصادر سودانية بارزة لـ“إرم نيوز“ عن وجود وساطة إماراتية تجري في العاصمة أبوظبي، لتقريب وجهات النظر بين العسكريين والمدنيين في السودان؛ من أجل التوصل إلى حل مرضٍ للطرفين يخرج البلاد من أزمة الفترة الانتقالية المتعثرة.

وتزامن هذا الحديث مع تواجد أبرز الأطراف السودانية في الإمارات، حيث كشف القيادي السوداني بشرى الصائم، في تصريحات لـ“إرم نيوز“، أن كلا من القياديين في ”قوى الحرية والتغيير“ ياسر عرمان، الذي شغل منصب المستشار السياسي لحمدوك، ومريم الصادق المهدي وزيرة الخارجية السابقة، قد زارا الإمارات العربية المتحدة مؤخرا.

من جانبها، أكدت الدكتورة منى عبدالله، زوجة رئيس الوزراء السوداني المستقيل عبدالله حمدوك، عن لقاء جمعه ورئيس مجلس السيادة الفريق أول ركن عبدالفتاح البرهان في العاصمة الإماراتية أبوظبي.

 

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك