أخبار

بعد حصوله على جنسيتها.. مالطا تحقق بشبهات اختلاس ضد سعد الجبري
تاريخ النشر: 06 فبراير 2021 21:30 GMT
تاريخ التحديث: 07 فبراير 2021 6:02 GMT

بعد حصوله على جنسيتها.. مالطا تحقق بشبهات اختلاس ضد سعد الجبري

كشفت السلطات الرسمية في مالطا، عن وجود تحقيق بشبهات اختلاس ضد المسؤول الاستخباراتي السعودي السابق سعد الجبري، حيث يأتي التحقيق بعدما حصل "الجبري" على جنسية

+A -A
المصدر: فريق التحرير

كشفت السلطات الرسمية في مالطا، عن وجود تحقيق بشبهات اختلاس ضد المسؤول الاستخباراتي السعودي السابق سعد الجبري، حيث يأتي التحقيق بعدما حصل ”الجبري“ على جنسية الدولة الأوروبية.

وجاء التحقيق، بحسب صحيفة ”تايمز أوف مالطا“، عقب ورود اسم ”الجبري“ في قائمة مواطني الدولة الجدد وحصوله على جواز السفر الذي اشتراه عبر مخطط استثمار مثير للجدل.

لكن الصحيفة قالت إن السلطات لا يمكنها التصرف إلا إذا كانت هناك أدلة ملموسة يمكن تقديمها لمجلس الحرمان من الجنسية.

وكانت مجموعة استثمارية مملوكة للحكومة السعودية رفعت دعوى قضائية ضد ”الجبري“ في محكمة كندية، بدعوى اختلاس مليارات الدولارات.

واتهم مسؤولون سعوديون في وقت سابق ”الجبري“ وعبر أدلة قدموها إلى ”صحيفة وول ستريت جورنال“ أنه كان يقود شبكة من المسؤولين ممن أهدروا 11 مليار دولار أمريكي من أموال الحكومة من صندوق تابع لوزارة الداخلية خلال فترة تولي محمد بن نايف حقيبة الداخلية.

يذكر أن قانون مالطا يسمح باكتساب الجنسية لقاء استثمارات، ويتيح للمستفيدين من هذا البرنامج التنقل بحرية في الاتحاد الأوروبي، لكن منظمتين هما:“الشفافية الدولية“، و“غلوبال ويتنس“، نددتا بهذه المسألة، وكشفتا في تقرير صدر قبل بضعة أشهر أن ”بوسع الفاسدين والمجرمين بسهولة اللجوء إلى أوروبا بفضل ضبابية البرامج المعروفة بالتأشيرات الذهبية، وقلة مراقبتها“.

 

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك