كيف تلقى السعوديون عفو عائلة خاشقجي عن قتلته؟

كيف تلقى السعوديون عفو عائلة خاشقجي...

المصدر: الرياض- إرم نيوز

أثار العفو الذي أعلنته عائلة الصحفي السعودي جمال خاشقجي، عن قتلته المحكومين بأحكام إعدام أولية، يوم الخميس، ردود فعل واسعة في المملكة شملت نخباً ثقافية ودينية عديدة.

وفور إعلان صلاح خاشقجي، نجل الصحفي الذي لقي حتفه في قنصلية بلاده في اسطنبول يوم 2 أكتوبر/تشرين الثاني 2018، العفو عن المدانين بقتله، توالت تعليقات السعوديين عبر مواقع التواصل الاجتماعي بشكل لافت.

وتلقى خاشقجي الابن وعائلته، عشرات آلاف الردود فور إعلان العفو عبر تغريدة في تويتر، الموقع الذي يستخدمه ملايين السعوديين بمختلف فئاتهم.

وقال الإعلامي السعودي البارز، سلمان الدوسري، في تعليق على قرار أسرة خاشقجي: ”في هذا الشهر الفضيل.. نسأل الله أن يكتب لكم ما وعدكم به: (فأجره على الله).. فما أعظم أجركم.. وما أكبر مكسبكم..“.

وكتب المدون السعودي، منذر آل الشيخ مبارك، في تعليقه على العفو: ”الله أكبر وأبشروا بالخير والثواب والأجر العظيم، ليلة مباركة ولعلها #ليلة_القدر يضاعف فيها الأجر والثواب، فأبشروا وصدق الله العظيم القائل في محكم كتابه ( وَإِن تَعْفُوا وَتَصْفَحُوا وَتَغْفِرُوا فَإِنَّ اللَّهَ غَفُورٌ رَّحِيمٌ)“.

وقال سعود صالح المصيبيح، وهو مستشار أمني سابق في وزارة الداخلية، وعلى علاقة بخاشقجي الأب: ”العفو من شيم الكرام وأنتم بهذا الموقف العظيم تضربون المثل الاعلى في التسامح والنبل وتعيدون لنا أمجاد العظماء من المسلمين الذين خلدهم التاريخ كما سيخلد ما عملتموه والله يجعل ذلك في ميزان حسناتكم ويجزاكم خير الجزاء ويرحم لوالدكم ويسكنه فسيح جناته وكم زارني ودخل بيتي وألتقينا وتحدثنا“.

بدوره، قال الإعلامي الرياضي محمد البكيري في سياق مشابه: ”الله أكبر. ولله الحمد من قبل ومن بعد. والمثوبة وخير الجزاء والأجر من الله. في هذا الشهر الكريم وفِي احدى ليالي القدر المرجحة. إنه لموقف إنساني عظيم منكم آل خاشقجي. الله يرحم والدكم #جمال_خاشقجي ويدخله فسيح جناته“.

وقالت الكاتبة هيلة المشوح في تعليق على العفو: ”بيان أبناء #جمال_خاشقجي الكرام الذي تضمن تنازلهم عن حقهم الخاص ليس بغريب عن من تربى على هذه الأرض الطيبة وتطبع بخصالها في العفو والصفح ومكارم الأخلاق… فشكراً لهم بحجم عفوهم ونبلهم“.

وعلق الباحث في التاريخ واللغات القديمة، لؤي الشريف قائلا: ”الله يرحم والدك الذي ربَّاك، وقفت بجانب وطنك ولم تُعط الأعداء والمتربصين الفرصة، اسأل الله العظيم أن يُحرّم وجه أبيك رحمه الله عن النار، وأن يغفر له ولأبي ولأموات المسلمين جميعًا، العفو أجره عظيم عند الله أخي صلاح (ألا تحبون أن يغفر الله لكم؟) بلى والله يا رب نحب، الله يوفقك“.

 

وكتب مقدم البرامج في قناة ”روتانا خليجية“، مفرح الشقيقي، في تعليقه: ”أبناء #جمال_خاشقجي رحمه الله يعلنون العفو عن من قتل والدهم لوجه الله، الذين تسببوا في القتل أخطأوا، الدولة حاكمتهم أمام العالم، أصحاب الدم تنازلوا، قصة عدالة وإنسانية وتسامح تليق بوطن وقيادة وشعب عظيم كالسعودية، رحم الله جمال خاشقجي وشكرا لأبنائه الكبار الشامخين الأوفياء“.

وقال أستاذ العلوم السياسية، الدكتور كساب العتيبي، في تعليق له على العفو: ”جزاهم الله خيراً على هذا الموقف الشجاع، وعلى حسّهم المسؤول. ورحم الله والدهم وغفر له. بهذا يكون أبناء #جمال_خاشقجي قد أغلقوا الملف، وقطعوا الطريق على المُتاجرين بدمه أمثال (قناة الجزيرة) ومُلاكها، وتركيا وثعالبها، وسلق المعارضة المُشرّدين. واصِلوا نباحكم ونهيقكم، فقد قُضي الأمر“.

ولقي خاشقجي مصرعه داخل القنصلية السعودية في اسطنبول، قبل أن يتم توقيف العديد من المتهمين في الحادثة التي أثارت جدلاً عالمياً، وأصدرت المحكمة الجزائية في الرياض أحكاماً أولية بإعدام 5 أشخاص وسجن 3 آخرين لمدد يبلغ مجموعها 24 عاماً.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com