ما حقيقة الإفراج عن الطبيب السعودي وليد فتيحي؟ – إرم نيوز‬‎

ما حقيقة الإفراج عن الطبيب السعودي وليد فتيحي؟

ما حقيقة الإفراج عن الطبيب السعودي وليد فتيحي؟

المصدر: الرياض – إرم نيوز

تداولت وسائل إعلام ومدونون بمواقع التواصل الاجتماعي، خلال الساعات الماضية، أنباء عن إطلاق سراح الطبيب ومقدم البرامج السعودي – الأمريكي، وليد فتيحي، الموقوف منذ نهاية العام 2017.

وقالت تقارير صحفية إن السلطات السعودية أطلقت سراح فتيحي صاحب البرنامج التلفزيوني الطبي ”ومحياي“، دون أن تذكر مزيدًا من التفاصيل عن مكان تواجده الحالي وطبيعة الإفراج الذي حصل عليه.

ولم يرد ابن مدينة جدة على طلب تعليق أرسله ”إرم نيوز“ بالبريد الإلكتروني، كما لم ينشر أي تغريدات على حسابه الموثق في موقع ”تويتر“ تؤكد الإفراج عنه.

وتم توقيف فتيحي في نوفمبر/ تشرين الثاني عام 2017 بالتزامن مع حملة توقيف في العاصمة الرياض، طالت أمراء ورجال أعمال ووزراء ومسؤولين بتهم فساد، ولم يتضح يومها إن كان فتيحي موقوفًا بالتهم ذاتها.

وأطلق سراح غالبية الموقوفين في تلك الحملة بعد تسويات مع لجنة لمكافحة الفساد ترأسها ولي العهد الأمير محمد بن سلمان، وظل عدد محدود في السجن يواجه المحاكمة، وبينهم فتيحي الذي لم يتم الإعلان بشكل رسمي عن التهم التي يواجهها.

ويبلغ الطبيب السعودي الذي كان يدير مستشفى في مدينة جدة، من العمر 56 عامًا، وقد عاش طفولته في المدينة الساحلية قبل أن يتوجه إلى الولايات المتحدة بغرض الدراسة ويعود من هناك طبيبًا وحاملًا الجنسية الأمريكية.

وإضافةً لبرنامج ”ومحياي“، كان فتيحي نشطًا في التدوين بمواقع التواصل الاجتماعي بمواضيع صحية جلبت له جمهورًا كبيرًا وشهرةً واسعة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com