محمد عبده وخالد عبدالرحمن يحييان حفلًا صاخبًا أمام الآلاف في بريدة السعودية (فيديو)

محمد عبده وخالد عبدالرحمن يحييان حفلًا صاخبًا أمام الآلاف في بريدة السعودية (فيديو)

المصدر: قحطان العبوش- إرم نيوز

أحيا الفنانان السعوديان، محمد عبده، وخالد عبدالرحمن، مساء الجمعة، حفلاً فنياً في مدينة بريدة، عاصمة منطقة القصيم، وسط حضور آلاف السعوديين من الجنسين لأول حفل فني يُقام في المدينة التي تعد معقل المحافظين السعوديين وينتمي لها أشهر دعاة المملكة.

وحضر أبناء المدينة يرافق عدد كبير منهم زوجاتهم ونساء من عوائلهم، إلى ملعب مدينة الملك عبدالله الرياضية في المدينة بوقت مبكر من موعد الحفل الأول الذي تقيمه هيئة الترفيه الحكومية بعد أن نظمت عدد كبير من النشاطات الفنية والترفيهية بمختلف مناطق المملكة خلال الأعوام الثلاث الماضية.

وقال الفنان محمد عبده، لإحدى محطات التلفزة المحلية قبيل صعوده إلى المسرح للغناء ”إنه اختبار لي“.

وطوال الحفل الذين نفذت تذاكره خلال دقائق من بدء بيعها، بدا جمهور بريدة متحمساً للتجربة الجديدة، وردد عدد كبير من الحضور الأغاني مع ”أبو نوره“ و ”مخاوي الليل“، وهما اللقبين الشعبيين للفنانين عبده وعبدالرحمن على التوالي في السعودية.

وعلا صوت الجمهور وهو يردد أغاني الحفل، وتمايلت فتيات حضرن في مدرجات الملعب، مع عدد من الأغاني أيضاً، فيما انتهت كل أغنية بتصفيق حار.

ولم يتمكن ”مخاوي الليل“ من إكمال كلمته الترحيبية بجمهوره في بداية الحفل، إذ قاطعه الآلاف وهم يهتفون باسمه.

وشاهد عدد كبير من السعوديين الحفل عبر شاشات التلفزة، حيث نُقل على الهواء مباشرةً، فيما نشر مدونون سعوديون كثر أغاني الحفل ومقتطفات منه في مقاطع فيديو عبر حساباتهم في مواقع التواصل الاجتماعي في السعودية.

ووصفت صحيفة ”الشرق الأوسط“ السعودية العريقة، الحفل بأنه ”استثنائي“، فيما عنونت النسخة العربية من صحيفة ”الاندبندنت“ الإنكليزية، تقريرها عن الحفل بـ ”بريدة تغسل قلبها بالنغم وسط أحاديث انتصار على التشدد“.

وتحمل حفلة اليوم رمزيةً تم بها كسر الحظر المفروض على الفنون والغناء في آخر مناطق البلاد التي خرج منها علماء ودعاة حرموا الفنون وقيدوا حياة المجتمع بتفسيرات دينية مالبثت أن تخلت عنها السعودية في السنوات الثلاث الماضية وحثت الخطى سريعاً نحو الانفتاح على العالم وفنونه وثقافاته.

وأقيمت الحفلة بينما تشهد العديد من مناطق المملكة سلسلة من الفعاليات الفنية والترفيهية التي بدأت مع حلول عيد الفطر وتستمر طوال موسم الصيف في مسعى لجذب جمهور محلي بجانب استقطاب سياح من الخارج مع سعي المملكة للتحول إلى قبلة سياحية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com