داوود الشريان يكشف معاناة سعوديين مرضى بالإيدز مع الوظائف (فيديو)

داوود الشريان يكشف معاناة سعوديين مرضى بالإيدز مع الوظائف (فيديو)

المصدر: صلاح حسن - إرم نيوز

ناقش الإعلامي السعودي داوود الشريان، قضية حال مرضى الإيدز في المملكة، مؤكدًا أن مرضى الإيدز يعانون الأمرين، وسط هواجس لا نهاية لها.

وأوضح الإعلامي السعودي، عبر تقرير عرضه في بداية حلقة اليوم من برنامجه ”داوود الشريان“ على قناة SBC، أن مرضى الإيدز يعانون من تعقيدات لا آخر لها، لافتًا إلى أن أحلامهم متوقفة ويعيشون بمواصفات محدودة، لعدم وجود وظائف هم.

وأوضحت فتاة تُدعى ”أمل“، خلال استضافتها بالبرنامج، أنها تمت خطبتها لشخص متعايش مع مرض إيدز، لافتًة إلى أنه تقدم لها رسميًا وعند الإقبال على الزواج ذهبا لإجراء التحاليل والتي أثبتت أنه مريض إيدز، وعندما عاود التحاليل تأكد من إصابته.

وأوضحت أنهما ذهبا للطبيب، وأكد لهما عدم تأثر زواجهما بمرض الإيدز، لافتًة إلى أنها لم ترو لأهلها تفاصيل إصابة زوجها، في البداية حتى استطاعت أن تقنعهم وبدأت بوالدتها.

وكشف شاب آخر يُدعى ”إبراهيم“، والذي أوضح أنه لم يستطع الحصول على الوظيفة بسبب مرض الإيدز، لافتًا إلى أن الشركة التابعة لوزارة العمل طلبت منه فحصا طبيا، وعندما علموا بالإصابة رفضوا توظيفه بحجة أنه غير لائق طبيًا.

وأضاف إبراهيم، أن وزارة العمل لا تعلم شيئا عن القانون وما يقرره النظام، لافتًا إلى أنه تم رفضه من الوظيفة، رغم أن المادة التاسعة من النظام تنص على أنه لا يجوز فرض اختبار الإيدز إلا في المجالات الصحية والعسكرية وفحص ما قبل الزواج.

واستضاف داوود الشريان، دكتور نزار باهبري، استشاري الطب الباطني والأمراض المعدية، والذي أكد أن مريض الإيدز إذا تناول العلاج لمدة ستة أشهر لا ينقل المرض، مشيرًا إلى أن أهم نقطة في المرض أن يتم معرفته ثم بدء العلاج.

وأشار ”نزار“، إلى أن المرض لا ينتقل عن طريق استخدام نفس الأدوات، حتى لو كان المريض لا يُعالج من المرض، ولا ينتقل بالمعانقة أو القُبلة أو استخدام نفس دورة المياه.

وأكد الضيف، أن الإيدز لا ينتقل للطفل، إذا كانت الأم سليمة لافتًا إلى أنه لا يمكن يولد طفل مصاب من أب مصاب.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة