”حقوق الإنسان“ السعودية: المملكة تعاملت مع التوصيات المقدمة بشأن خاشقجي بإيجابية

”حقوق الإنسان“ السعودية: المملكة تعاملت مع التوصيات المقدمة بشأن خاشقجي بإيجابية

المصدر: فريق التحرير

قال بندر بن محمد العيبان، رئيس هيئة حقوق الإنسان السعودية، اليوم الخميس، إن المملكة تعاملت مع التوصيات المقدمة بشأن قضية المواطن جمال خاشقجي بإيجابية، لقناعتها بجسامة وبشاعة هذا الحدث المؤسف والمؤلم، وسلامة الإجراءات التي اتخذتها حيال هذه القضية.

وأضاف، في كلمة له أمام مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة، أن السعودية اتخذت الإجراءات اللازمة في قضية خاشقجي  وأنها ترفض بشكل قاطع أي حديث عن ”تدويل“ القضية، مشيراً إلى أن القضاء عقد 3 جلسات في قضية خاشقجي حتى الآن.

وشدد على أن ما نقلته وسائل إعلام بعينها بشأن حاجة المملكة لتدويل التحقيق هو أمر غير مقبول نظرا لما يمثله من ”مساس بسيادة المملكة العربية السعودية وتدخل في شأن من شؤونها الداخلية يتمثل في ولايتها القضائية“.

وتابع العيبان: أن جهود المملكة مستمرة في تنمية الوعي بحقوق الإنسان على المستويين الرسمي والاجتماعي، حيث يمثل ذلك أحد المرتكزات الأساسية لتعزيز وحماية حقوق الإنسان.

وأردف المسؤول السعودي: ”سندرس التوصيات التي قدمتها الأمم المتحدة وبعض التوصيات الأممية تتعارض مع أنظمتنا، مشدداً على أن السعودية ليس لديهاا أي معتقلات سرية لأنها تخالف القانون“.

وأكد رئيس الهيئة أن حرية التعبير وتكوين الجمعيات والممارسات السلمية المشروعة مكفولة بموجب أنظمة المملكة، منوهًا إلى أن كلًا من النيابة العامة وهيئة حقوق الإنسان والجمعية الوطنية لحقوق الإنسان وغيرها من الجهات ذات العلاقة، تقوم بمراقبة السجون ودور التوقيف.

وفيما يتعلق بالشأن اليمني، تابع العيبان: “ تحالف دعم الشرعية ملتزم بقواعد القانون الدولي الإنساني، والقانون الدولي لحقوق الإنسان، مع التأكيد على أن المملكة ملتزمة بالوقوف مع الشعب اليمني الشقيق وحكومته الشرعية وتقديم المساعدات الإنسانية“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com