هل قتل المبتعث السعودي بندر البارقي في نيويورك؟

هل قتل المبتعث السعودي بندر البارقي في نيويورك؟

المصدر: فريق التحرير

كشف والد المبتعث السعودي بندر بن عامر البارقي أن ابنه، الذي تَوفّى في ولاية كاليفورنيا الأمريكية، تلقى تهديدًا بالقتل قبل وفاته.

وقال عامر بن علي البارقي إن ابنه ”وجد متوفَّى في سكنه، السبت الماضي، وإن السلطات الأمنية الأمريكية بدأت تحقيقاتها في القضية“.

وأضاف أنه ”تم توكيل محامٍ من القنصلية السعودية في لوس أنجلوس لمتابعة القضية، وتحقق الأجهزة الأمنية في مقاطعة سان دييجو بولاية كاليفورنيا في ملابسات الوفاة“.

وأضاف: ”تلقى ابني تهديدًا أكثر من مرة، وأبلغنا بذلك، وأجرينا حجوزات طيران لسحبه من إكمال الدراسة، وتم حجز رحلة عودته من أمريكا على إحدى شركات خطوط الطيران أمس الأول السبت“.

وذكر الأب أن ”الأحد كان موعدًا مقرَّرًا لوصوله إلى مطار الملك عبدالعزيز بجدة، ولقائه والدته وأخاه، وذهابهم للعمرة، إلا أن الأجل كان أسرع من عودته رحمه الله“، حسب موقع ”سبق“ السعودي.

وأكد أن ابنه بندر ”كان متفوّقًا في دراسته، وذا خُلقٍ رفيعٍ، وأنهم ينتظرون نتيجة الطب الشرعي لإقرار خط سير القضية، ومن ثم إخلاء جثمانه إلى المملكة العربية السعودية“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com