بالفيديو.. المذيعة السعودية العنود الحربي تكشف حقيقة استبعادها من ”إم بي سي“ وتلقيها تهديدات بالقتل

بالفيديو.. المذيعة السعودية العنود الحربي تكشف حقيقة استبعادها من ”إم بي سي“ وتلقيها تهديدات بالقتل

المصدر: رشا حمدي- إرم نيوز

كشفت المذيعة السعودية العنود الحربي حقيقة استبعادها من برنامج ”صدى الملاعب“ وقناة ”ام بي سي“ بالكامل، مؤكدة أنه لم يتم استبعادها ومازالت أبواب القناة مفتوحة لها، ولكنها تعرضت لمؤامرة من أحد الأشخاص تسببت في تركها للعمل.

View this post on Instagram

@eremnews . . ورفضت #العنود_الحربي – في مقابلة ببرنامج “#ع_السيف” على قناة “atv” الكويتية- ذكر اسم الشخص الذي تسبب في رحيلها أو منصبه، مؤكدة أنه بعيد عن مؤسسة “ام بي سي” وكان سببًا في تركها لدبي ككل، ولكن القناة نفسها وزميلها #مصطفى_الآغا مقدم “#صدى_الملاعب” لم يتعرضوا لها. وقالت المذيعة السعودية، إنها من الصعب أن تعود حاليًا إلى البرنامج؛ لأنها أصبحت لها عائلة وتعيش خارج #دبي، وفكرة نقل حياتها بالكامل إلى هناك حتي تستطيع الظهور علي الهواء بالبرنامج أصبح مستحيلًا. . . #إرم_نيوز #اخبار #منوعات #فيديو #فيديوهات #فن #اعلام #مشاهير #اخبار_مشاهير #جديد #لايك #السعودية #الامارات #ابوظبي #العين #الرياض #جدة #ksa #saudiarabia #saudi #uae #dubai #abudhabi #celebrities

A post shared by إرم نيوز (@eremnews) on

ورفضت العنود الحربي – في مقابلة ببرنامج ”ع السيف“ على قناة ”atv“ الكويتية- ذكر اسم الشخص الذي تسبب في رحيلها أو منصبه، مؤكدة أنه بعيد عن مؤسسة ”ام بي سي“ وكان سببًا في تركها لدبي ككل، ولكن القناة نفسها وزميلها مصطفى الآغا مقدم ”صدى الملاعب“ لم يتعرضوا لها.

وقالت المذيعة السعودية، إنها من الصعب أن تعود حاليًا إلى البرنامج؛ لأنها أصبحت لها عائلة وتعيش خارج دبي، وفكرة نقل حياتها بالكامل إلى هناك حتي تستطيع الظهور علي الهواء بالبرنامج أصبح مستحيلًا.

كما كشفت العنود الحربي أن سبب انسحابها من برنامج ”نجم القصيد“ بعد مشاركتها فيه كمتسابقة، هو تلقيها تهديدات بالقتل من أحد أقارب والدها، لافتة إلى أنها انسحبت بسبب خوف والدتها الشديد عليها بعد التهديد.

وأضافت أن التهديدات جاءت للقناة نفسها بعدما اعترض أقارب والدها علي ظهورها بالتلفزيون؛ لأن الأمر يتعارض مع قواعد القبيلة في السعودية، مشيرة إلى أنها كانت تظهر دون مكياج تمامًا، وترتدي عباءة واسعة ولكنهم كانوا ضد الأمر كليًا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com