السعودية تستجيب سريعًا لنداءات الشابة نجود المنديل بعد فرارها من اعتداءات والدها

السعودية تستجيب سريعًا لنداءات الشابة نجود المنديل بعد فرارها من اعتداءات والدها

المصدر: الرياض- إرم نيوز

قالت الشابة السعودية نجود المنديل، في وقت مبكر من اليوم الثلاثاء، إن مركز الحماية الأسري التابع لوزارة الشؤون الاجتماعية والعمل، تعهد بحمايتها بعد فرارها من منزل أسرتها لتجنب اعتداء والدها عليها.

وأوضحت المنديل في تغريدة عبر حسابها في موقع ”تويتر“، أن المركز الحكومي تواصل معها، وأبلغها بأنه سيوفر لها الحماية من التعنيف الذي تواجهه، بجانب توفير الخدمات التي تحتاجها.

ونشرت المنديل صورًا لمحادثتها الخاصة مع المركز المعني بمساعدة المعنفين، يتضح فيها اقتصار طلب نجود على توفير مأوى لها كي تتمكن من إكمال دراستها بعيدًا عن والدها الذي سبق وتعهد للشرطة بعدم الاعتداء على ابنته بالضرب بعد شكوى سابقة ضده.

وكانت الشابة قد لجأت لإنشاء حساب في موقع ”تويتر“ ونشرت فيه مقطع فيديو اكتفت فيه بتسجيل صوتي، قالت فيه إنها نجحت في القفز من شباك غرفتها إلى مسبح الجيران والفرار إلى منزل إحدى صديقاتها بعد محاولة والدها حرقها وضربها.

واتضح من محادثات الشابة مع مركز الحماية الأسري، أن سبب غضب والدها الذي وصفته بالتافه، يعود لتخريبها مدفأة في المنزل، فيما ناشدت الجهات الرسمية المعنية بمثل حالتها مساعدتها.

ولم تقتصر الاستجابة على وزارة العمل والشؤون الاجتماعية، إذ بدأت النيابة العامة السعودية أيضًا تحقيقاتها في قصة الفتاة والتأكد من مزاعمها.

ورفضت نجود تكرار سيناريو مواطنتها رهف محمد القنون التي فرت إلى تايلند منذ أقل من أسبوعين، قبل أن تحصل على اللجوء في كندا هربًا من تعرضها للتعنيف الأسري وفق ادعاءاتها التي استدعت تدخل منظمة الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين لمنع إعادتها لبلادها.

ولم تكشف نجود التي تقيم على مايبدو في الرياض، لحد الآن عن تفاصيل شخصية، تتعلق بعمرها ودراستها ومكان إقامتها، فيما لم تعلق أسرتها ولا والدها على موجة التعاطف الواسعة معها في مواقع التواصل الاجتماعي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة