ثروة الملياردير السعودي محمد العمودي تزدهر رغم توقيفه في الحملة على الفساد

ثروة الملياردير السعودي محمد العمودي تزدهر رغم توقيفه في الحملة على الفساد

المصدر: محمود صبري - إرم نيوز

رغم أنه لا يزال موقوفًا منذ توقيفه قبل أكثر من عام، مع عشرات الأمراء ورجال الأعمال في إطار حملة لمكافحة الفساد، بالسعودية، إلا أن إمبراطورية الملياردير محمد العمودي، تزدهر بشكل مذهل.

 ويسلط تقرير لوكالة ”بلومبيرغ“، الضوء على ملف العمودي، ومفارقة كيف أن ثروته نمت منذ احتجازه بحوالي 6%.

ونقل التقرير قول مسؤول سعودي طلب عدم نشر اسمه، ردًا على شائعات عن وفاة العمودي: ”ما زال على قيد الحياة وهو محتجز، وسيحاكم في موعد يحدد لاحقًا بتهم الفساد والرشوة“.

ويرصد التقرير كيف ارتفعت المبيعات في شركة العمودي لتكرير النفط ”بريم إيه بي“ والتي تتخذ من السويد مقرًا لها، بنسبة 30 %، كما ارتفعت قيمة عقاراته التابعة لمكتب له في ستوكهولم.

ويوضح التقرير أنه ”منذ اعتقال العمودي من قِبل قوات الأمن بالرياض في العام الماضي، ارتفعت قيمة ثروته بنسبة 6% لتصل إلى 8.3 مليار دولار“.

وقال تيم بندري المتحدث باسم العمودي، إن الأخير بصحة جيدة، ”نافيًا اتهام العمودي رسميًا بارتكاب أي مخالفات“، ولم يدل بأي تصريحات أخرى.

جمع ”العمودي“، ذو الأصل الأثيوبي، ثروته من عقد حكومي سعودي خلال عهد الملك فهد، وتبلغ أصوله خارج المملكة 7.6 مليار دولار، ويمتلك شركات توظف آلاف الأشخاص في أوروبا وأفريقيا.

تقييمات وردية

وفي السويد، حيث تعد شركة ”بريم“ المملوكة للإمبراطور السعودي أكبر شركة وقود في البلاد، ويستمر عملها كالمعتاد، مع بعض التعديلات.

ففي الشهر الماضي، أعلنت ”بريم“ أنها استبدلت العمودي كرئيس مجلس إدارة، بـ“جيسون ميلازو“ الرئيس السابق للتمويل العالمي في بنك ”مورغان ستانلي“، وذكر بيان الشركة بأنها ”ليس لديها معلومات مؤكدة أخرى بخصوص مالكها“.

وأعطت ”وكالة فيتش“ الائتمانية وشركة التداول ”مكغرو هيل“، تقييمات وردية لشركة ”بريم“ أثناء تقييم صحة ائتمانها.

وقال المحللون إن كل الدلائل تشير إلى أن اختفاء العمودي ”لم يؤثر على عمليات الشركة“.

وأوضح ”فلاديسلاف نيكولوف“، وهو محلل في وكالة ”فيتش“، أن العمودي ”لم يكن مشتركًا فعلًا  في الإدارة اليومية للأعمال“، وربما يكون هذا من أسباب عدم تأثرها.

ووفقًا لوثائق مقدمة يوم 30 يونيو الماضي، تم منح ”حسن“ شقيق العمودي توكيلًا عامًا من شركة ”كورال بتروليوم“ الأم لشركة بريم، وقال المتحدث ”بيندري“ إن الشقيق الذي يملك مصنعًا للأثاث في جدة لا يشارك في إدارة الأعمال.

حصته في بريم

وتعتبر شركة ”بريم“، التي تزيّن لافتاتها المئات من محطات الوقود في جميع أنحاء السويد، مسؤولة عن ثلث عمليات التكرير في المنطقة الشمالية، وتبلغ قيمة حصة العمودي في الشركة (100 %) 5.1 مليار دولار.

ويمتلك العمودي شركة لاستكشاف النفط تقدر بـ835 مليون دولار، وشركة لبناء المنازل، وعقارات تجارية، وشركات صناعية مختلفة، مما يجعله أحد أكبر المستثمرين في السويد.

وأبرزت نشرة سندات في 2016 من شركة ”كورال بتروليوم“ تصنيف العمودي على قوائم الثروة العالمية والتزامه المستمر بالشركة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة