بعد نفي ”العمل“ تحرشه.. الكشف عن تفاصيل ما قاله السائق لـ“يتيمة جازان“

بعد نفي ”العمل“ تحرشه.. الكشف عن تفاصيل ما قاله السائق لـ“يتيمة جازان“

المصدر: فريق التحرير

كشفت وسائل إعلام محلية في المملكة العربية السعودية تفاصيل اتهام إحدى اليتيمات من دار ”الجنان“ لسائق بالتحرش بها.

وبدأت الواقعة منذ نحو 8 أشهر، حيث فتحت الجهات المعنية تحقيقًا فيها؛ عقب بلاغ ضد السائق من الفتاة اليتيمة، إضافة إلى اكتشاف تحرشه أيضًا بيتيمات أخريات إلى جانب الأولى.

وعزت وزارة العمل والتنمية الاجتماعية تصرف السائق إلى ”التدخل“، نافية تحرشه بالفتيات، ومبينة أنها استبعدت السائق عن الدار.

وفي التفاصيل، فإن إحدى يتيمات الدار تقدمت بشكوى ضد سائق يعمل لدى شركة مشغلة في فرع وزارة العمل والتنمية الاجتماعية في جازان، قبل رمضان الماضي، متهمة إياه بالتحرش بها لفظيًا عندما كان يقلها بمفردها دون مراقبات (وهو ما اتضح بالتحقيق)، وكان قد قال لها وفق إفادتها: ”لو كنت تركبين سيارتي الخاصة لفتحت لك الباب مثل الأميرات“، مبينة أنه كرر معها الكلام بطريقة توحي بالتحرش، ما دفعها لتقديم شكوى، حيث قال لها ذات مرة بعد أن أوصلها إلى فندق من أجل التقديم على وظيفة هناك: ”ليتني أتوظف إلى جانبك هنا“.

وبعد شكوى اليتيمة اقترح مسؤول في فرع الوزارة نقل السائق، دون توجيه عقوبات أو اتهامات له.

وتسببت معاودة مطالبة ناشطين على مواقع التواصل الاجتماعي، أمس الثلاثاء، بالنظر في قضية الفتاة اليتيمة، إلى رد وزارة العمل بأن الواقعة ”انتهت“ واعتبرت ما وقع من السائق ”تدخلًا“ وليس ”تحرشًا“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة