رئيس الغابون يغادر السعودية بعد شهر من العلاج

رئيس الغابون يغادر السعودية بعد شهر من العلاج

المصدر: فريق التحرير

غادر رئيس الغابون علي بونغو، الرياض مساء أمس الأربعاء، بعد أكثر من شهر  في مستشفى بالعاصمة السعودية الرياض، إلى وجهة غير محددة.

ودخل بونغو المستشفى بعد تدهور مفاجئ في صحته في الـ24 من تشرين الأول/أكتوبر الماضي لتلقي العلاج، بحسب ما أوردت وكالة الأنباء السعودية الرسمية ”واس“.

وقالت الوكالة التي لم تحدد وجهة بونغو، إن مسؤولين من وزارة الخارجية السعودية كانوا في وداعه.

وكانت زوجة رئيس الغابون سيلفيا نشرت، الثلاثاء الماضي على موقع فيسبوك، أنه سيتوجه إلى الرباط، وقالت ”لمتابعة نقاهته، اختار الرئيس بالتشاور مع عائلته أن يقبل بعرض استقباله من أخيه العاهل المغربي محمد السادس. نحن ممتنون له جدًا“.

وقال مصدر في الرئاسة إن فترة النقاهة يمكن أن تستمر بضعة أسابيع أو بضعة أيام.

ومنذ نقل بونغو الى المستشفى في السعودية، أصدرت الرئاسة الغابونية بيانين رسميين، الأول في الـ24 من تشرين الأول/أكتوبر الماضي؛ لتعلن نقل الرئيس إلى مستشفى الملك فيصل في الرياض بسبب ”الاجهاد في الأشهر الأخيرة“، والثاني في الـ11 من تشرين الثاني/نوفمبر الجاري للقول إنه بدأ يستعيد كامل قدراته البدنية.

وتولى بونغو رئاسة الدولة الأفريقية الغنية بالنفط عام 2009، بعد رحيل والده عمر بونغو، الذي حكم البلاد منذ 1967.

وأُعيد انتخاب بونغو رئيسًا عام 2016 في انتخابات فاز بها بفارق ضئيل وأثارت جدلًا واسعًا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com