السعودية تعتزم خفض صادراتها من النفط نهاية العام الجاري

السعودية تعتزم خفض صادراتها من النفط نهاية العام الجاري

المصدر: الأناضول 

قال وزير الطاقة السعودي خالد الفالح، اليوم الأحد، إن بلاده، أكبر مُصدر للنفط في العالم، ستخفض صادراتها من النفط، في ديسمبر/ كانون الأول المقبل.

وجاءت تصريحات الفالح بالعاصمة الإماراتية أبوظبي، على هامش اجتماع لجنة ”أوبك“ لمراقبة خفض إنتاج النفط.

وأضاف الفالح: ”سنعمل على خفض إنتاجنا بمقدار 500 ألف برميل يوميًا، في الشهر القادم، مقارنة مع صادراتنا خلال نوفمبر/ تشرين الثاني الجاري“.

ويعقد في أبوظبي، اجتماع للجنة مراقبة خفض إنتاج النفط، المؤلفة من دول في ”أوبك“ ومنتجين مستقلين؛ لبحث نتائج اتفاق خفض الإنتاج، ووجود حاجة إلى ضخ مزيد من الخام في السوق العالمية أو تقليصه.

وتتألف اللجنة الوزارية لمراقبة اتفاق خفض الإنتاج، من: الكويت، روسيا، سلطنة عمان، فنزويلا، والجزائر.

وبين الفالح أن إنتاج النفط السعودي خلال الشهر الجاري، يزيد عن إنتاج شهر أكتوبر/ تشرين الأول الماضي (10.7 مليون برميل متوسط إنتاج أكتوبر).

وتابع الوزير: لدينا رغبة في أن يكون لدينا أدنى حد من المخزونات في العام القادم 2019.

وبدأ أعضاء ”أوبك“ ومنتجون مستقلون مطلع 2017، اتفاقًا لخفض الإنتاج بـ 1.8 مليون برميل يوميًا، تم تقليصه إلى 1.2 مليون برميل، اعتبارًا من يوليو/ تموز الماضي، على أن ينتهي الاتفاق في ديسمبر/كانون الأول المقبل.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com