محامٍ يفجر مفاجأة بقضية إحراق سيارة سلمى البركاتي في السعودية

محامٍ يفجر مفاجأة بقضية إحراق سيارة سلمى البركاتي في السعودية

المصدر: فريق التحرير

كشف محامي المتهمين في قضية احتراق سيارة سلمى البركاتي في محافظة الجموم السعودية، عن إطلاق سراح موكليه بأمر قضائي، مبينًا أنه لا توجد أدلة لإدانتهما.

ووفق صحيفة ”مكة“ المحلية، نفى المحامي أن يكون للمتهمين صلة باحتراق سيارة البركاتي، مرجحًا أن يكون سبب ذلك تطاير شرار من عامود للتيار الكهربائي كانت تقف السيارة بالقرب منه.

وقال، إن ”القضية بنيت على أن المدعى عليهما يعارضان قيادة المرأة للسيارة، وإنهما أتلفا مركبتها والتشهير بها، وهذا كله غير صحيح“.

وأضاف المحامي، أنه ”من المرجح أن يكون احتراق السيارة بسبب مصدر حراري ذي لهب، وبما أن المركبة واقفة تحت عامود للتيار الكهربائي فيحتمل أن شرارًا ناريًا تسبب في بداية الحريق، وتفاقم الأمر بسبب عوامل أخرى بالسيارة كالعطور ونحوها“.

وكانت قضية سلمى البركاتي، قد أثارت جدلًا واسعًا بين ناشطين، بعد نشرها مقطع فيديو يوثق احتراق سيارتها على يد اثنين من سكان الحي؛ لرفضهما قيادة المرأة للسيارة.

وأوضحت البركاتي، البالغة من العمر 32 عامًا، أن قصَّتها بدأت عندما اشترت سيارة من ابنة خالتها بقيمة 13 ألف ريال (ما يعادل 3.000 دولار) قبل عدة أشهر، مضيفة أن أبناء قريتها عندما علموا بشرائها سيارة بدأوا بمضايقتها، ليقوموا لاحقًا بإحراقها.

وتمكنت الجهات الأمنية من القبض على الفاعلين لاحقًا، إذ اعترفا بفعلتهما، فيما أهدى نائب رئيس المجلس البلدي في مكة، فهد الروقي، البركاتي سيارة جديدة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com