هل تطيح النجمة الإباحية مايا خليفة برئيس تحرير صحيفة ”عرب نيوز“ السعودية؟

هل تطيح النجمة الإباحية مايا خليفة برئيس تحرير صحيفة ”عرب نيوز“ السعودية؟

المصدر: الرياض - إرم نيوز

تواجه صحيفة ”عرب نيوز“ السعودية، الصادرة باللغة الإنجليزية، انتقادات لاذعة في المملكة بعد ساعات من نشرها صورًا للنجمة الإباحية الأمريكية، لبنانية الأصل مايا خليفة، وسط دعوات لإقالة رئيس تحريرها فيصل جلال عباس.

وبدأت الانتقادات تنهال على الصحيفة، عقب نشرها خبرًا عن المظاهرات والاحتجاجات التي تشهدها مدينة البصرة العراقية، مسلطة الضوء على أحد المتظاهرين العراقيين الذي رفع صورة نجمة أفلام ”البورنو“ الجنسية.

ونشرت الصحيفة عبر موقعها الإلكتروني، صورة المتظاهر حاملًا لافتة فيها صورة ”ميا“، وقد كتب عليها عبارة تمتدحها وتنتقد الطبقة السياسية في العراق، بجانب نشر مقطع فيديو للمتظاهر وهو يتحدث عن لافتته الغريبة التي جذبت كثيرًا من وسائل الإعلام العربية والعالمية.

ونشرت الصحيفة توضيحًا عبر حسابها في موقع ”تويتر“ قالت فيه: ”لمن انتقدنا على خبر المتظاهر العراقي الذي رفع صورة الممثلة الإباحية: الخبر ليس الممثلة ولكن المتظاهرين الذين رفضوا الفساد والتدخل الإيراني لدرجة اعتبار هذه الممثلة أشرف من سياسييهم. ليت القرّاء يتكرمون بقراءة الخبر وليس فقط النظر إلى الصور!“.

لكن ذلك التوضيح لم يخفف حدة الانتقادات ضد الصحيفة، ما دفع رئيس تحريرها، فيصل عباس، للدفاع عن صحيفته من خلال الرد على بعض الانتقادات التي وجهت لها، لتتحول الانتقادات ضده وسط مطالب بإقالته.

فقد أثارت ردود عباس، غضبًا عند كثير من المغردين السعوديين في موقع ”تويتر“، إذ اعتبروا ردوده مهينة لهم ولا تليق برئيس تحرير صحيفة على حد وصف البعض منهم، وسط تكرار عباس بأنه لن يحذف المادة، ولم يجبر أحدًا على قراءتها.

ولم تعلق وزارة الإعلام السعودية، ولا المجموعة السعودية للأبحاث والتسويق، التي تصدر عنها صحيفة ”عرب نيوز“، على السجال الدائر بين كثير من السعوديين ورئيس تحرير الصحيفة الذي تولى مهامه في العام 2016.

وقبل تسلمه رئاسة تحرير ”عرب نيوز“، عمل فيصل عباس رئيسًا لتحرير الموقع الإنجليزي في قناة ”العربية“. وقبل ذلك، عمل كبيرًا للمراسلين لمنطقة الشرق الأوسط في مجلة ”إنترناشونال ريسورس جورنال“ اللندنية، وكاتبًا في موقع ”هافينغتون بوست“ الأمريكي. كما عمل مع المجموعة السعودية سابقًا بين عامي 2006 و2009، وذلك كمحرر لملحق الإعلام مع جريدة ”الشرق الأوسط“ في مقرها الرئيسي في لندن.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة