عتيبي وحربي.. أبناء قبيلتين سعوديتين يحتفون على طريقتهم بحاجين من كازاخستان وأستراليا (فيديو)

عتيبي وحربي.. أبناء قبيلتين سعوديتين يحتفون على طريقتهم بحاجين من كازاخستان وأستراليا (فيديو)

المصدر: قحطان العبوش – إرم نيوز

وجد حاجان أحدهما كازاخستاني والآخر أسترالي، صورهما واسميهما في مواقع التواصل الاجتماعي في السعودية، وسط احتفاء واسع بهما من قبل أبناء قبليتي عتيبي وحربي الكبيرتين في المملكة، بعد أن كشفت الصحافة المحلية أنهما ينتميان للقبيلتين.

وانشغل مدونون كثر من أبناء القبيلتين، يوم الاثنين، بتبادل صور الحاجين وتفاصيل حياتهما التي قادت أحدهما إلى كازاخستان والآخر إلى أستراليا، إذ يحمل كل منهما جنسية  الدولة التي لجأ إليها ويعمل فيها منذ سنوات طويلة، فيما تعود جذور عائلاتهما إلى المنطقة العربية.

واعتاد أبناء القبائل، التفاخر بانتمائهم القبلي في مواقع التواصل الاجتماعي بشكل دائم وبطرق متنوعة، بينها يتم نشر قصائد المدح وقصص البطولة والكرم، إذ لا تزال للقبيلة مكانة مرموقة في نفوس أبناء المملكة. وتثير أي قصص جديدة لأشخاص ينتمون للقبائل، تفاعلاً لافتاً في مواقع التواصل الاجتماعي.

وتحوَّلت قصتا الحاج الكازاخستاني معاذ العتيبي، والحاج الأسترالي خضر محسن اللهيبي الحربي وصورهما، لمنصة احتفال جذبت العديد من أبناء عتيبي وحربي، والذين وجدوا في العثور على منتمين جدد لكلا القبيلتين، ويحملون جنسيات دول خارج المنطقة العربية، مناسبة للتفاخر.

وزاد من التفاعل مع قصة العتيبي والحربي، حرص الحاجين على التمسك بانتمائهما القبلي رغم البعد والانقطاع عن جذورهما العائلية والقبلية، وهو ما أشار إليه كثير من المغردين السعوديين في موقع ”تويتر“ والذي كان الساحة الافتراضية الكبرى للاحتفاء بالوافدين الجديدين إلى القبيلتين.

ويعيش الحاج العتيبي في كازاخستان منذ عقود مستقرًا مع عائلته الكازاخستانية هناك، حيث يعمل طبيب أسنان ومعيداً في إحدى الجامعات، وتاركاً جذوره في الأردن، فيما يشغل الحربي منصباً رسمياً حكومياً في أستراليا التي قدم إليها من لبنان، حيث هاجرت عائلته من المدينة المنورة قبل أكثر من 100 عام، وفقًا للقاءات صحفية نشرتها صحيفة ”عكاظ“ السعودية.

ووجدت فيديوهات يظهر فيها الرجلان، وهما يتحدثان عن رحلة حياتهما، تداولاً لافتاً في السعودية، فيما انهالت التعليقات التي تشيد بهما وبتمسكهما بانتمائهما القبلي، وسط تنافس بين المدونين من أبناء القبيلتين على الاحتفاء بابن القبيلة الجديد.

وينتمي عدد كبير من مواطني السعودية، لقبيلتي عتيبي وحربي، فيما يتوزع باقي أبناء القبيلتين على دول المنطقة الأخرى، ولم يغيّر تطور مظاهر الحياة في المملكة من التمسك بالانتماء القبلي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com