بالفيديو.. الحجاج القطريون يؤدون مناسكهم بعيدًا عن الأضواء لتجنب إغضاب السلطة – إرم نيوز‬‎

بالفيديو.. الحجاج القطريون يؤدون مناسكهم بعيدًا عن الأضواء لتجنب إغضاب السلطة

بالفيديو.. الحجاج القطريون يؤدون مناسكهم بعيدًا عن الأضواء لتجنب إغضاب السلطة

المصدر: إرم نيوز

اختار الحجاج القطريون الذين وصلوا إلى المشاعر المقدسة في الحرم المكي، البدء بأداء مناسكهم بعيدًا عن أضواء وسائل الإعلام، وباتوا في مشعر منى ليلة الأحد/ الاثنين، رغم سعي كثير من مراسلي وكالات الأنباء والصحف العالمية التي تغطي موسم الحج الحالي للوصول إليهم.

وأصبح حج القطريين محل متابعة إعلامية لافتة تتجاوز حدود اهتمامات وسائل الإعلام في السعودية وقطر، بعد أن ألقت الأزمة الخليجية الحالية، بظلالها على الحجاج القطريين، واتهام الدوحة للرياض بعرقلة أدائهم للحج والعمرة وسط نفي سعودي متكرر.

ومن بين نحو 800 مراسل لوكالات أنباء وصحف ومجلات ومواقع إخبارية ومحطات تلفزة وإذاعات سعودية وعربية وعالمية، مشاركة في تغطية موسم الحج، لم ينجح إلا عدد محدود منهم في إلقاء بعض الضوء على مشاركة الحجاج القطريين في الموسم الحالي.

لكن ذلك لا يعني نشر فيديوهات تظهر الحجاج القطريين من قريب، أو إجراء لقاءات مصورة معهم، أو كشف هوياتهم، وهو إجراء يعزيه كثيرون إلى خشية الحجاج القطريين من إغضاب سلطات بلادهم التي تتهمها الرياض بعرقلة حج مواطنيها والمقيمين على أرضها على خلفية مقاطعة السعودية لها.

وأظهرت صور ومقاطع فيديو محدودة ومتداولة في مواقع التواصل الاجتماعي، بجانب تقارير صحفية مستقلة، وجود الحجاج القطريين في السعودية، سواء في صالة مطار الملك عبدالعزيز بمدينة جدة أو وفي المشاعر المقدسة.

وفي فيديو نشرته عدد من الحسابات الإخبارية السعودية في مواقع التواصل الاجتماعي، يظهر عددًا من الحجاج القطريين في إحدى صالات مطار الملك عبدالعزيز في مدينة جدة، قادمين من الكويت.

ولا تظهر صور الحجاج القطريين في الفيديو بوضوح، إذ تم تصويرهم وفق اشتراطاتهم فيما يبدو، من بعيد أو من الخلف داخل صالة المطار التي حملت عبارات ترحيبية خاصة بحجاج قطر، بجانب تقديم الضيافة لهم.

ولا يعرف تاريخ تصوير الفيديو بالضبط، لكن قناة ”العربية“ الإخبارية السعودية، بثت نقلاً حياً يوم أمس الأحد من مطار جدة، يظهر فيه عدد من الحجاج في إحدى صالات المطار، يقول مراسلها هناك إنهم من قطر، وقد قدموا من الكويت.

ويقول مراسل القناة إن نحو 500 حاج قطري وصلوا للأراضي المقدسة حتى يوم الأحد الذي يعد البداية الفعلية لموسم الحج، وقالت وسائل إعلام سعودية أخرى إن عددهم في حدود الرقم ذاته، فيما لم تعلن السعودية رسمياً عن عدد حجاج قطر رغم تأكيدها رسمياً قدومهم للمملكة.

وتقول وكالة ”سبوتنك“ الروسية للأنباء، إن مراسلها إلى المشاعر المقدسة، تحدث مع حجاج قطر، في مخيمات خاصة بهم بالمشاعر المقدسة، والتي تستوعب 2400 حاج، دون أن تكشف عن عدد المتواجدين منهم.

ونقلت الوكالة الإخبارية، عن بعض الحجاج، وبينهم شخص عرف عن نفسه بـ ”خالد التميمي“، امتنانهم وشكرهم للسلطات السعودية المسؤولة عن الحج على ما تقدمه لهم من خدمات وترحيب، لكنها لم تنشر أي صور أو فيديوهات توثق لقاءات مراسلها بالحجاج القطريين.

وأكد سلطان بن سحيم، وهو معارض قطري ينتمي إلى الأسرة الحاكمة للدوحة، ويقيم خارج البلد الخليجي الصغير، تواجد حجاج قطريين في المشاعر المقدسة قائلاً ”حجَّ القطريون غير عابئين لا بمنع ولا بتخويف ولا بترهيب.. كل ما فعله النظام القطري أنه سجّل في تاريخه الأسود محاولته منع مواطنينا من الحج. كل محاولاتهم فاشلة، وتعود وبالاً عليهم“.

وأضاف المعارض الشاب ”شكراً خادم الحرمين الشريفين.. شكرًا كبيرنا ووالدنا.. رحبتم بحجاج قطر، وسعيتم لاستضافتهم ودخولهم حتى مع محاولات النظام القطري لمنعهم.. شعبنا أبناؤكم، والنظام لا يمثلنا“.

وتبدد التقارير الإعلامية المستقلة، والفيديوهات التي توثق وجود حجاج قطريين في المشاعر المقدسة، الرواية القطرية التي تتهم الرياض بتسييس الحج وحرمان مواطني قطر والمقيمين فيها من أداء الفريضة. وتنفي الرياض تلك المزاعم.

وسمحت السعودية هذا العام للقطريين الراغبين بأداء مناسك الحج، بالوصول إلى أراضيها والتسجيل من هناك لأداء المناسك، لتجنب عراقيل قطرية تمثلت بحجب موقع إلكتروني أطلقته الرياض لتسجيل الحجاج القطريين بهدف إجبار السعودية على كسر المقاطعة المفروضة عليها من خلال استغلال المشاعر الدينية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com