معلومات جديدة عن جريمة قذف 3 طفلات من الطابق السابع بجدة السعودية – إرم نيوز‬‎

معلومات جديدة عن جريمة قذف 3 طفلات من الطابق السابع بجدة السعودية

معلومات جديدة عن جريمة قذف 3 طفلات من الطابق السابع بجدة السعودية

المصدر: فريق التحرير

كشف عم الطفلات الثلاث اللواتي قذفتهن أمهن، أمس الاثنين، من الطابق السابع بالمبنى الذي تقيم فيه في جريمة هزت السعودية، معلومات جديدة حول الواقعة.

وقال محمد سعدون، عم الفتيات ”إنه فوجئ بالحادثة ولا يعلم السبب الذي دفع والدتهن إلى الإقدام على هذا الفعل المفجع“، منوهًا إلى أنه لم يكن بين أخيه وزوجته أية مشاكل تذكر.

وأضاف أن أخاه موظف وزوجته ربة منزل، وقد عادا مؤخرًا من رحلة سفر، مؤكدًا أن حياتهما طبيعية ومستقرة، نافيًا أن يكون سبب الحادثة عائدًا لخلافات أسرية، وفقًا لموقع ”سيدتي“.

بدورهم، قال الجيران، إن الحادثة ربما وقعت في ساعات الفجر الأولى أمس الاثنين، إذ تم إلقاء الطفلات على سقف المواقف، لافتين إلى أن العائلة كانت تقضي إجازتها في أوروبا.

وأكد الجيران ما أفاد به عم الطفلات، من أنهم لم يروا ما يعكر صفو الأسرة أو يلفت الانتباه لشيء غير عادي، معتبرين أن ”ما حدث أمرغريب ولا مبرر له“.

لكنهم أضافوا أن والدي الطفلات الثلاث ظلا منفصلين لفترة طويلة قبل أن يقررا العودة لبعضهما مرة أخرى، وذلك قبل نحو شهرين، مؤكدين في الوقت ذاته أنهم لم يلاحظوا أي سلوك عدواني لدى الأم.

وقال حسن عسيري وهو أحد جيران العائلة، إنه استيقظ صباحًا وفوجئ بدوريات الشرطة والإسعاف في الموقع، و علم بالجريمة لاحقا، مبينًا أن والد الطفلات في حالة انهيار تامة.

وقال آخر يدعى خالد الحربي: ”شاهدنا الأطفال على الأرض ولن ننسى هذا المشهد.. إنه أمر فوق التصور“، بحسب صحيفة ”عكاظ“.

وتبلغ إحدى الطفلتين اللتين لقيتا مصرعهما فور سقوطهما 8 أعوام وتدعى لارا، والأخرى 5 أعوام وتدعى ديما، فيما تبلغ الطفلة التي تم نقلها للمستشفى 7 سنوات وتدعى تولين، وتنتظر إجراء عملية جراحية بعد إصابتها بكسور جراء السقوط.

وتولت شرطة النزهة بجدة التحقيق في القضية، حيث استدعت والد البنات للتحقيق، ثم أخلي سبيله. فيما باشرت النيابة تحقيقاتها الأولية، وأحيلت الأم (التي تبلغ 30 عامًا) للمستشفى للتأكد من سلامة قواها العقلية، في مؤشر أولي يدل على أن الأم لا تعاني من أمراض نفسية.

يذكر أن والد البنات الثلاث لم يكن موجودًا في المنزل أثناء الحادثة التي وقعت أمس الاثنين بحي المروة، وتم إبلاغه بالجريمة عند وقوعها من قبل الشرطة، حيث حضر إلى الموقع سريعًا ليشهد هول الفاجعة.

ولم تتضح حتى الآن الأسباب والدوافع التي أدت إلى ارتكاب الأم لجريمتها، وسبق أن ذكرت مصادرأمنية أن الأم قذفت طفلاتها من نافذة شقة سكنية لأسباب مجهولة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com