جامعة سعودية تفصل أستاذًا مصريًا مشتبه في انتمائه للإخوان

جامعة سعودية تفصل أستاذًا مصريًا مشتبه في انتمائه للإخوان

المصدر: فريق التحرير

أنهت ”جامعة بيشة“ السعودية تعاقدها مع استاذ جامعي من الجنسية المصرية، بعد أن دارت حوله شبهات الانتماء لفكر جماعة الإخوان المسلمين.

وبحسب صحيفة ”عكاظ“ المحلية، أقر الاستاذ الجامعي بفصله من الجامعة دون أن يدلي بمزيد من التفاصيل عن الأسباب، مشيرًا إلى أنه موجود في مكة المكرمة هذه الأيام، إذ تعرض لإصابات طفيفة نتيجة سقوطه، وتلقى العلاج وغادر المستشفى.

وكان الاستاذ الجامعي ورد اسمه ضمن قائمة أصدرتها محكمة مصرية تضم 169 شخصًا على قائمة الكيانات الإرهابية لمدة 5 سنوات.

واعترف الاستاذ الجامعي المصري، في وقت سابق، بأنه أوقف من قبل الجهات الأمنية في مصر، بتهمة الانتماء لجماعة الإخوان المسلمين.

 وأوضح أنه أطلق سراحه بعد 10 أيام من توقيفه، مبررًا ذلك بـ ”خطأ في التصنيف“على خلفية دعمه ترشيح زوجته ضمن قوائم الإخوان للبرلمان المصري في وقت سابق.

وأشار إلى أن السلطات المصرية اعتبرت ”كل من ترشح على قوائم الإخوان فكأنه أصبح من تنظيمهم أو داعمًا لهم“، نافيًا علمه بظهور اسمه في قائمة الـ169 متهمًا بالإرهاب.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com