ما هي التحديات التي تواجهها السعودية في قطاعي السياحة والترفيه؟

ما هي التحديات التي تواجهها السعودية في قطاعي السياحة والترفيه؟

المصدر: إرم نيوز

اعتبرت مؤسسة استثمارية سعودية، أن عملية تطوير قطاع السياحة والترفيه في السعودية ستدعم الاقتصاد الوطني ضمن رؤية 2030 التنموية، لكنها تواجه تحديات أبرزها ارتفاع تكاليف العمالة وأسعار الكهرباء وضريبة القيمة المضافة.

وذكرت شركة ”جدوى للاستثمار“ في تقرير صادر هذا الشهر، أن تطوير ذلك القطاع في أكبر اقتصاد عربي يمثل فرصة كبيرة لدعم الشراكة بين القطاعين العام والخاص، ضمن توجه المملكة لإعطاء دور أكبر للقطاع الخاص في عملية التنمية.

واشار التقرير إلى أنه بشكل عام تواجه عملية تطوير قطاع السياحة والترفيه في المملكة بعض التحديات، أبرزها أن الشركات التي ستستثمر في هذا القطاع ستواجه تحدي ارتفاع تكلفة العمالة وعملية ”السعودة“ وزيادة أسعار الكهرباء، وفرض ضريبة القيمة المضافة، وارتفاع تكلفة الإقراض نتيجة الزيادة في أسعار الفوائد.

وأوضح أن التحديات تشمل أيضًا احتمالات ارتفاع معدلات التضخم نتيجة تحويل عدد من المناطق لمراكز ترفيه وسياحة؛ ما يؤدي إلى ارتفاع أسعار المواد الغذائية والخدمات.

وبين تقرير ”جدوى“ أنه على الرغم من التأثيرات الإيجابية لتدفق الاستثمار المباشر من قبل الشركات العالمية لهذا القطاع، إلا أن الشركات المحلية قد تواجه منافسة حامية ما لم تسع إلى تعزيز وضعها والتكيف مع المعطيات الجديدة.

إيجابيات

وأكد التقرير الاقتصادي أنه ”رغم المصاعب والتحديات هناك الكثير من الايجابيات والفوائد في هذا القطاع أهمها أن هناك إرادة سياسية قوية، تهدف إلى دعم القطاع لتعزيز أدائه في مختلف المراحل ضمن خطة التنويع الاقتصادي التي تنفذها المملكة“.

وأشار التقرير إلى عامل إيجابي آخر، وهو انخفاض أسعار العقارات في المملكة في الآونة الأخيرة، ما سيعوض الشركات في هذا القطاع عن ارتفاع نفقاتها، لافتًا إلى تقرير رسمي صدر حديثًا يؤكد انخفاض أسعار العقارات بنسبة 4.4% في الربع الأول من هذا العام مقارنة مع الفترة نفسها من العام الماضي.

ورأى التقرير أنه بطبيعة الحال، فإن تراجع أسعار العقار يؤدي إلى انخفاض الإيجارات؛ ما يغري المستثمرين والشركات بتوسيع أعمالهم ومشاريعهم.

وتوقعت ”جدوى“ أن يؤدي نظام حساب المواطن التي طبقته المملكة إلى تحسين مستوى الدخل القابل للتصرف للكثير من الأسر ذوي الدخل المنخفض؛ ما سيسهم في زيادة الإنفاق على السلع الاستهلاكية والخدمات.

وأكد تقرير ”جدوى“ أن عملية تطوير قطاع السياحة والترفيه في المملكة بهدف تنويع مصادر الدخل ستعزز التوجه نحو الشراكة بين القطاعين العام والخاص خاصة في مجال تنفيذ مشاريع صغيرة ومتوسطة يكون لها دور كبير في دعم الاقتصاد المحلي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com