السعودية.. توجيهات جديدة بخصوص مرض الجرب

السعودية.. توجيهات جديدة بخصوص مرض الجرب

حذرت الجمعية السعودية لأمراض وجراحة الجلد من استخدام الأعشاب، لعلاج مرض الجرب، لأنها وإن كانت تشعر المصاب بأن وضعه في تحسن، إلا أنها لا تقضي على المرض، وتساعد على انتشاره.

وحصرت الجمعية 10 مفاهيم خاطئة، بشأن المعلومات المتداولة عن علاج  مرض الجرب بالأعشاب، داعية إلى التنبه لها، لأنها لا تستند إلى التوثيق العلمي.

وأكدت الجمعية في بيان لها السبت، نشرته صحيفة عكاظ أنه ”ورد في بعض الوسائل أن علاج الجرب يتم عن طريق استخدام بعض الأعشاب والعلاجات المحلية التي تقضي على المرض، والحقيقة أن الجرب يتم نتيجة الإصابة بطفيلية يطلق عليها scabiei Sarcoptes، وتسمى أيضًا سوسة حكة البشر، واستخدام هذه المواد والأعشاب والإحساس فقط بالتحسن لا يعني القضاء على المرض، بل يساعد على انتشاره، وللقضاء عليه لابد من استخدام دواء فعال مضاد لهذه الطفيلية“.

وبينت الجمعية أنه ”على الرغم من أن الجرب يمكن تشخيصه وعلاجه، إلا أنه في أحيان معينة قد يظهر بأشكال مختلفة ويصعب تشخيصه خاصة عند بعض من لديهم عناية فائقة بأجسادهم“.

وحددت آلية العلاج بالنسبة لحالات الجرب القشري الشديدة والمنتشرة في الجسم، حيث يتطلب الأمر ”التعرف عليها وإعطاء العلاج المناسب والفعال لها عن طريق الفم وتكراره حتى التأكد من القضاء على المرض“.

وأوضحت أنه ”يمكن علاج الجرب لدى الأطفال (أكبر من شهرين) والسيدات الحوامل والمرضعات بعلاجات آمنة مثل كريم البيرميثرين 5 .% وفندت الخلط بين جرب الحيوانات (خاصة الإبل) والجرب الذي يصيب الإنسان.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com