هل تنعش زيارة ولي العهد السعودي للقاهرة سوق النفط بالبحر الأحمر؟ – إرم نيوز‬‎

هل تنعش زيارة ولي العهد السعودي للقاهرة سوق النفط بالبحر الأحمر؟

هل تنعش زيارة ولي العهد السعودي للقاهرة سوق النفط بالبحر الأحمر؟

المصدر: أحمد أبوفدان ومحمد ربيع– إرم نيوز

يترقب قطاع البترول والغاز في مصر، زيارة ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، وسط توقعات بإبرام اتفاقات جديدة بين البلدين في هذا المجال بالبحر الأحمر.

ونجحت مصر أخيرًا في التوصل لاكتشافات غاز جديدة واتفاقات، من شأنها تحويل مصر إلى مركز إقليمي لتداول الطاقة.

أستاذ هندسة البترول والطاقة بالجامعة الأمريكية جمال القليوبي قال إن شركة ”أرامكو“ السعودية تعتزم نقل 20% من استثماراتها في بحر العرب إلى منطقة البحر الأحمر، للدخول في شراكة مع مصر في مجال البحث والاستكشاف.

وأضاف القليوبي في تصريح لـ ”إرم نيوز“ أن ”زيارة العهد السعودي ستركز على التعاون بمجال الغاز لتأمين احتياجات الدول العربية التي كانت تعتمد على الغاز القطري“.

وأشار إلى أن ”هناك بروتوكول تعاون جديدًا لتمرير خط غاز عبر جسر الملك سلمان؛ ليكون بديلًا لخط الدولفين القطري الممتد من الدوحة إلى 5 ولايات في الإمارات العربية، ثم إلى البحرين، وسلطنة عمان، والكويت“.

وأوضح أن ”الغاز المصري سيوفر على الدول العربية الكثير من الجهد والمال وسيكون بديلًا للغاز الأمريكي الذي سعت بعض دول الخليج لاستقطابه، خاصة وأن إقامة خطوطه ستستغرق أقل من عام؛ لكونه خطًا أرضيًا لن يعبر المياه“.

ولفت إلى أن ”خط الغاز المصري سيمتد من العريش إلى سيناء، ومن خليج السويس إلى خليج العقبة، ومنه إلى المملكة العربية السعودية عبر منطقة تبوك، ومن ثم سيتم إيصاله لكل من سلطنة عمان والبحرين والإمارات العربية والكويت“.

ولفت إلى أن ”هناك إمكانية للتعاون بين البلدين في قطاع البتروكيماويات من خلال شركة للتعاون في مجال نقل المواد البترولية“، متوقعًا أن تكون هناك ”شراكة سعودية مباشرة بين الرياض والقاهرة خاصة في منطقة ينبع“.

وشدد على أن المملكة عازمة على إقامة استثمارات في البنية التحتية وفي مجال الطاقة لدعم البتروكيماويات واستخدام مصانع غاز للإسالة في مصر، إما بالزيادة أو المشاركة لتأمين احتياجات المملكة من الغاز؛ كونها تستنزف 2.5 مليون برميل من المازوت والسولار عقب قطع علاقتها بالدوحة.

الخبير الاقتصادي سامي الهلالي، يرى أن هناك اتفاقات سيتم إبرامها في عدة مجالات خاصةً بقطاع البترول والغاز، لافتًا إلى حجم التبادل التجاري بين البلدين يتوقع زيادته بصورة كبيرة في ظل تطلع البلدين إلى زيادة التعاون الاقتصادي بينهما.

وأكد الهلالي، أن مصر لديها مشروعات متنوعة صناعية وتجارية وخدمية تسعى إلى مشاركة السعودية فيها لضمان نجاحها بالصورة المثلى.

ويبدأ ولي العهد السعودي محمد بن سلمان، اليوم الأحد، زيارة للقاهرة تستغرق 3 أيام يلتقي خلالها الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي وعدداً من المسؤولين المصريين؛ لإجراء مباحثات في عدد من القضايا الهامة بين البلدين.

يشار إلى أن السعودية تحتل المركز الأول في قائمة الاستثمارات العربية في مصر، بإجمالي استثمارات تبلغ 27 مليار دولار، في 2900 مشروع في القطاعات الإنتاجية والخدماتية.

وأعلنت شركة ”إيني“ عن اكتشاف حقل ”ظهر“ بمنطقة امتياز شروق بالبحر المتوسط، والذي يغطي نحو 100 كيلومترمربع من مساحة الامتياز.

وكانت شركتا ”ديليك“ للحفر الإسرائيلية و“نوبل إينيرجي“ الأمريكية، أعلنتا أخيرًا عن توقيع اتفاقيتين ملزمتين لتصدير الغاز الطبيعي الإسرائيلي إلى مصر، بقيمة 15 مليار دولار على مدى 10 سنوات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com