بالفيديو.. أطفال يحاصرون سعد الحريري بأسئلة محرجة عن السعودية

بالفيديو.. أطفال يحاصرون سعد الحريري بأسئلة محرجة عن السعودية

المصدر: فريق التحرير

حاصر أطفال لبنانيون رئيس وزرائهم سعد الحريري، بأسئلة محرجة عن استقالته في السعودية ضمن برنامج ”دق الجرس“، في حلقته الأولى عبر قناة ”mtv“ اللبنانية، حيث يقوم تلاميذ تتراوح أعمارهم بين الـ10 والـ12 سنة بمقابلة شخصية سياسية أو عامة.

وأجاب الحريري عن سؤال بشأن استقالته في السعودية وليس في لبنان، بأنه أراد أن تكون الأمور أكثر درامية وليحدث صدمة إيجابية.

وفي رده على الطفلة حنين التي سألته: ”ماذا فعلت كي يطلقوا سراحك من السعودية؟“ أجاب الحريري: ”لا تصدقوا الأخبار التي تسمعونها“.

وتابعت حنين: ”لكن عندما كنت بالسعودية كنت محتجزًا فماذا فعلت حتى أطلقوا سراحك؟“، فقال الحريري نافيًا احتجازه في السعودية: ”ليس كل ما تشاهدينه وتقرئينه هو الصحيح، ليست كل الأخبار صحيحة، هناك أناس تكذب وتضع عناوين غير صحيحة، فيجب عند قراءة الأخبار أن نستنتج الحقيقة من الكذب“.

وسألته راما: ”هل أنت صديق ماكرون ومن أجل ذلك دعاك إلى فرنسا ومن ثم عدت إلى لبنان؟“، فأجاب الحريري: ”ذهبت أنا وعائلتي وعزمني على الغداء، وأنا أعرفه قبل الانتخابات، قبل أن يصبح  هو رئيسًا، وأصبح هناك صداقة بيننا، ومن أجل تخفيف حدة الجو رجعت إلى لبنان“.

وقاطعت الإجابة طفلة أخرى لتسأل: ”قبل يوم من تقديم استقالتك كنت تشعر بالفرح وعند تقديم الاستقالة كنت تشعر بالحزن كما لو أن شخصًا يجبرك على الاستقالة؟“، ليرد الحريري: ”أنا أردت أن أعمل صدمة إيجابية بسبب خوفي على البلد“.

وسأله فراس: ”لماذا أخذوا منك ساعتك؟“، فأجاب الحريري: ”أحيانًا الساعة بحاجة إلى شحن فأنزعها من أجل ذلك“.

وعن موضوع أمواله وإفلاس شركة سعودي أوجيه سأله أحدهم: ”أين أموالك؟“.

وكان جواب الحريري: ”خسرت بسبب مشاكل اقتصادية، ثروة الإنسان بمحبة الناس، خسرت ثروة كبيرة ولكن هذا لا يعني أن حياتي انتهت“.

وتابع الطفل سؤاله : ”هل تريد استرجاع سعودي أوجيه التي تبلغ قيمتها 9 مليارات دولار؟“ ليرد الحريري: ”لا، كانت قيمتها كذلك وهي صفحة طويتها خلفي ولن أقف عندها“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com