قضية “تكفى يا سعد”.. بدء محاكمة الداعشي قاتل ابن عمه في السعودية

قضية “تكفى يا سعد”.. بدء محاكمة الداعشي قاتل ابن عمه في السعودية

بدأت المحكمة الجزائية في المملكة العربية السعودية، اليوم الأربعاء، النظر في قضية الداعشي قاتل ابن عمه، والذي ارتكب جريمته في عيد الأضحى قبل 3 أعوام.

وعرفت القضية الشهيرة بـ”تكفى يا سعد” بعد أن وثق المتهم الداعشي جريمته من خلال مقطع فيديو تم تداوله عبر مواقع التواصل الاجتماعي، فيما أخذ ابن عمه يرجوه عدم قتله بقوله “تكفى يا سعد”.

وفي أول جلسة للمحكمة، والتي حضرها المتهم بعد علاجه من إصابة، وفق صحيفة “سبق” المحلية، طالب المدعي العام تطبيق حد الحرابة على المتهم بالقتل تعزيرًا.

وقام المواطن الداعشي وشقيقه باستدراج ابن عمهما فايز مدوس العنزي “وهو من منسوبي القوات المسلحة” خلال أيام عيد الأضحى إلى منطقة صحراوية بمحافظة “الشملي” بحائل، ثم غدرا به وقتلاه رميًا بالرصاص بعد تكبيله، ووثقا ذلك بمقطع فيديو، كما أعلنا مبايعتهما لزعيم داعش أبو بكر البغدادي، ثم اقتحما مركز شرطة وقتلا مواطنين فيه، ثم توجها إلى مقر شعبة المرور وقتلا العريف بمرور محافظة الشملي عبدالإله سعود الرشيدي بإطلاق النار عليه.

وتمكنت القوات الأمنية آنذاك من ملاحقة الجانيين، وحاصرتهما في مكان اختبائهما في منطقة جبلية بالمحافظة، إلا أنهما رفضا تسليم أنفسهما، وتبادلا إطلاق النار مع قوات الأمن؛ ما نتج عنه مقتل أحد الشقيقين (مصور المقطع)، وأحد أفراد الأمن فيما تم اعتقال القاتل.