حادث مروري مروع يعجّل خطط السعودية في وضع حد لتزايد ضحايا الطرقات – إرم نيوز‬‎

حادث مروري مروع يعجّل خطط السعودية في وضع حد لتزايد ضحايا الطرقات

حادث مروري مروع يعجّل خطط السعودية في وضع حد لتزايد ضحايا الطرقات

المصدر: قحطان العبوش – إرم نيوز

 بعد مرور نحو أسبوع على وقوع حادث مروري مروع على أحد الطرق في منطقة جازان جنوب السعودية، لا يتوقف حديث السعوديين بمسؤوليهم ونخبهم وعامتهم عن تفاصيل الحادث الذي قضت فيه أسرة كاملة.

ويدور الحديث حول ضرورة وضع خطة فورية تنهي مسلسل الحوادث اليومية في السعودية التي تخلف قرابة 20 قتيلًا يوميًا.

واستبشر كثير من أبناء المملكة الذين تقلقهم أرقام ضحايا حوادث المرور المتزايدة في بلادهم، بتدخل العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود في حادث مرور جازان الذي وقع الثلاثاء الماضي وتسبب بمقتل زوجة وأبنائها الستة، عندما أمر بمنح الزوج الذي أصيب في الحادث أيضًا، منزلًا وسيارة.

ويعتقد كثير من السعوديين أن مبادرة العاهل السعودي ”ما هي إلا مؤشر على عزمه التدخل شخصيًا لإيجاد حل جذري لحوادث المرور في بلاده، بعد فشل الخطط الحكومية والوعود المتلاحقة في إخراج البلاد من قائمة أكثر الدول تسجيلًا للوفيات والإصابات في حوادث المرور“.

وظهر الملك سلمان منذ تسلمه عرش المملكة مطلع العام 2015، كمبادر على الدوام في إصدار أوامر وتوجيهات وقرارات ملكية، اعتبرت مساندة لمواطنيه من خطط حكومية غالبيتها تقشفية واقتصادية، كمنحهم مكافآت مالية بالتزامن مع رفع بعض وزارات الحكومة لأسعار منتجات تشرف عليها أو فرض ضرائب على سلع كثيرة.

وتدخل الملك في حادث مرور جازان هو الأرفع، لكنه ليس الوحيد، إذ تدخل وزير النقل نبيل العامودي، على خط القضية يوم حدوثها، وأعفى أكبر مسؤول للطرق في منطقة جازان ووجه بتشكيل لجنة للوقوف على حالة الطريق المفرد بين مركزي ”الكدمي وهروب“ بمحافظة صبيا لتفادي تكرار مثل تلك الحوادث المفجعة بحسب بيان رسمي.

وتدخلت بعده وزارة العمل والتنمية الاجتماعية من خلال تقديم مساعدة للأب الذي أصيب في الحادث وما زال لديه زوجة أخرى وأبناء منها، فيما تعهد وزير التعليم أحمد العيسى بتعيين الزوجة الثانية للأب علي النعمي في المدرسة التي يعمل فيها خلال اتصال هاتفي شخصي معه.

والتدخل الرسمي ومتابعة الحادث هو جزء من غضب شعبي عارم اجتاح السعودية عبر مواقع التواصل الاجتماعي التي انشغل ملايين السعوديين فيها بانتقاد المسؤولين عن الطرقات وتنظيم حركة المرور في البلاد ووضع حل جذري يلمس السعوديون جدواه خلال زمن محدد وقصير.

ووثق عدد من أبناء محافظة صبيا التي وقع فيها الحادث صورًا من موقع التصادم بين سيارة العائلة وشاحنة كبيرة، يظهر حفر كبيرة في الطرقات، قبل أن تقر وزارة النقل بأن محاولة سائق الشاحنة الابتعاد عن تلك الحفر هو السبب في اصطدامه بسيارة العائلة.

واتسم الحديث عن حادث مرور جازان بجرأة كبيرة بين السعوديين، ووجهت فيه الاتهامات الصريحة قبل ظهور أي نتائج تحقيق رسمية، للمقاول المسؤول عن سلامة الطريق، وللمسؤولين الحكوميين عن الطرق في المنطقة، ولم يتردد كثيرون في انتقاد وزير النقل، وطالبه البعض بالتنحي عن منصبه.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com