السعوديون يرحبون بلاعبة الشطرنج القطرية ”شين زهو“ على طريقتهم

السعوديون يرحبون بلاعبة الشطرنج القطرية ”شين زهو“ على طريقتهم

المصدر: قحطان العبوش - إرم نيوز

حظيت صورة من منافسات بطولة كأس الملك سلمان للشطرنج، اليوم الجمعة، بتداول لافت في مواقع التواصل الاجتماعي في السعودية، مع حرص كثير من المدونين السعوديين على الترحيب بطريقة ساخرة بممثلة دولة قطر في البطولة الدولية، والتي تظهر بشكلها واسمها الآسيوي.

 والصورة ملتقطة من المنافسة بين لاعبة قطر “شين زهو” وهي من أصول آسيوية، لكنها تحمل الجنسية القطرية، مع منافستها اللاعبة الصينية ”تان زونغ“ ضمن منافسات بطولة #كأس_الملك_سلمان_للشطرنج المقامة حاليًا في #الرياض“.

وثارت موجة سخرية واسعة بعد الكشف عن أسماء لاعبي الفريق القطري المشارك في البطولة، بعد أن اتضح أن جميعهم من حملة الجنسية القطرية بشكل حديث، وينتمون في الأصل لدول عربية وأجنبية أخرى.

ونشر رئيس هيئة الرياضة السعودية، تركي آل الشيخ، الصورة الرائجة للاعبتين القطرية والصينية على حسابه في موقع ”تويتر“ معلقًا بالقول: ”حيا الله شين زهو في بلدها الثاني“.

وكان آل الشيخ قد أشار في افتتاح البطولة، مساء الإثنين الماضي، إلى كون لاعبي قطر من حملة الجنسية القطرية، بينما هم من أصول ودول غير قطرية، مبينًا أن القائمين على تنظيم البطولة تفاجأوا بتلك الأسماء بعد أن كانوا يتوقعون أن تحمل أسماء الفريق القطري عائلات معروفة كعائلة المري والكواري.

وعلق الإعلامي الرياضي السعودي، معن القويعي، على الصورة بتعبير ساخر قائلًا: ”‏وين القطرية بينهم“، في إشارة لتشابه اللاعبتين كونهما من أصول آسيوية واحدة، بعيدًا عن السحنة القطرية المشابهة لسحنة أبناء دول الخليج العربي.

وكتب أحد المغردين السعوديين في موقع ”تويتر“ ساخرًا من تشابه اللاعبتين: ”ما شاء الله، يخلق من الشبه أربعين“.

وانطلقت يوم الثلاثاء منافسات البطولة التي تحمل اسم العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وبمشاركة نحو 236 لاعبًا، وبمجموع جوائز يتجاوز المليوني دولار.

وكان الاتحاد القطري للشطرنج قد زعم قبيل انطلاق البطولة أن الرياض لم تمنح لاعبيه تأشيرة لدخول المملكة، لكن المملكة نفت ذلك ونشرت أسماء اللاعبين القطريين وجميعهم من أصول غير قطرية ويحملون جنسيتها، واعتبرت ما جرى محاولة قطرية للتشويش على نجاح السعودية في استضافة البطولة لأول مرة في تاريخها.

وتقاطع السعودية والإمارات والبحرين ومصر، دولة قطر منذ يونيو/حزيران الماضي، وتتهمها بدعم الإرهاب وإثارة القلاقل والفوضى في دول المنطقة، بما فيها دول المقاطعة ذاتها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com