عقب لقائه بوتفليقة.. آل الشيخ: التعاون بين السعودية والجزائر ”يتجدد ويزداد“

عقب لقائه بوتفليقة.. آل الشيخ: التعاون بين السعودية والجزائر ”يتجدد ويزداد“

المصدر: جلال مناد- إرم نيوز

أكد رئيس مجلس الشورى السعودي عبدالله بن محمد بن إبراهيم آل الشيخ، أن التعاون بين بلده والجزائر، ”يتجدد ويزداد“.

جاء ذلك خلال لقاء آل الشيخ مع الرئيس الجزائري عبدالعزيز بوتفليقة، في الجزائر، في إطار زيارة هي الأطول لمسؤول سعودي إلى البلد الأفريقي.

وكان المسؤول السعودي التقى أيضًا في وقت سابق رئيسي غرفتي البرلمان ورئيس الحكومة ووزير الشؤون الخارجية.

وقال آل الشيخ في تصريحات للتلفزيون الجزائري الرسمي عقب لقائه بوتفليقة، إن ”التعاون بين البلدين سيتجدد ويزداد في المستقبل بفضل اللقاءات التي تمت مع مختلف المسؤولين الجزائريين“.

وأضاف أن ”اللقاء مع رئيس الجمهورية الجزائرية، عبدالعزيز بوتفليقة، كان فرصة لإطلاعه على الوضع في السعودية، والذي هو على أحسن حال، بفضل حكمة خادم الحرمين الشريفين التي جنبت المملكة الكثير، إضافة إلى بحث المشاكل التي تعرفها بلدان الجوار“.

ويأتي ذلك في خضم جدل حاد فجرته جماهير رياضية حين رفعت لافتة مسيئة للملك سلمان، ما تسبب بإقالة قادة جهاز الأمن الوطني في ولاية أم البواقي ودائرة عين مليلة، شمالي البلاد.

واعتبرت الحكومة الجزائرية، أن تلك اللافتة ”فعل فردي ومعزول“، مؤكدة أن ”الجزائرو السعودية بلدان شقيقان تربطهما علاقات تاريخية، توطدت عبر مر السنين وتتميز بأواصر الأخوة والقربى والتعاون والتضامن“.

وقالت مصادر دبلوماسية لـ“إرم نيوز“ إن ”لقاء رئيس البلاد، عبدالعزيز بوتفليقة، برئيس مجلس الشورى السعودي، لم يكن مُبرمجًا، لكن تسارع الأحداث دفعت بالسلطات الجزائرية إلى تنظيم استقبال رئاسي لآل الشيخ، في محاولة لإخماد فتيل أزمة دبلوماسية كادت تسمم علاقة البلدين“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com