السعودية تحقق مع قاضٍ بتهمة حصوله على برج تجاري كرشوة

السعودية تحقق مع قاضٍ بتهمة حصوله على برج تجاري كرشوة

المصدر: قحطان العبوش - إرم نيوز

قال مدونون سعوديون وحسابات إخبارية موثوقة على مواقع التواصل الاجتماعي، الجمعة، إن السلطات المختصة في المملكة، بدأت التحقيق في قضية فساد تتعلق بتلقي قاضٍ رشوة كبيرة هي عبارة عن برج تجاري.

وأكد المشرف على حساب ”أخبار السعودية“ في موقع ”تويتر“ أن ”القاضي يعمل في محاكم المدينة المنورة، وأنه متهم بعدد من قضايا الفساد والحصول على برج تجاري في مدينة جدة كرشوة لقاء تدخله في عدد من القضايا“.

وأوضح الحساب -الذي كشف الشهر الماضي عن أكبر حملة مكافحة للفساد في المملكة وطالت حينها أمراء ووزراء ورجال أعمال- أن ”الجهات الرسمية تباشر التحقيق بعد بلاغ عن فساد قاضٍ بالمدينة المنورة وتدخله في قضايا وقبول رشوة برج تجاري بمدينة جدة على هيئة (هبة)“.

ونشرت حسابات أخرى ونشطاء سعوديون تفاصيل مشابهة عن الادعاء ذاته، فيما لا تصدر أي تعليقات رسمية حول قضايا الفساد التي تشن المملكة عليها حملة غير مسبوقة في تاريخ السعودية منذ الشهر الماضي.

ولم تتضح بعد هوية القاضي وما إذا كان سيحال إلى فندق ”ريتز كارلتون“ في مدينة الرياض، والذي يحتجز فيه المتهمون في حملة مكافحة الفساد الأخيرة، أو أن القضية المتهم بها مستقلة عن تلك الحملة والتحقيقات المتشعبة عنها.

وشكل العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، الشهر الماضي، لجنة عليا لمكافحة الفساد برئاسة نجله وولي عهده الأمير محمد، ومنحها صلاحيات استثنائية فيما يتعلق بالتوقيف والتحقيق والتسويات.

وباشرت اللجنة عملها بعد ساعات قليلة من إنشائها، لتعتقل عشرات الأمراء البارزين والوزراء الحاليين والسابقين ورجال الأعمال ومئات المسؤولين من مختلف المستويات، بتهمة التورط بقضايا فساد وغسيل أموال بالمليارات، قبل أن تفرج عن عدد منهم لاحقًا ضمن تسويات تضمن تنازلهم عن جزء من ثرواتهم الهائلة لخزينة الدولة.

وتعد تلك الاتهامات التي يواجهها القاضي، واحدة من عدة قضايا فساد تم الكشف عنها والتحقيق فيها بالتزامن مع تأكيد قادة البلاد عزمهم على وضع حد للفساد لضمان نجاح خطط تغيير اقتصادية عملاقة يجري العمل عليها وتستهدف تنويع الموارد بعيدًا عن النفط.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com