صورة جديدة لـ محمد بن نايف تكشف حقيقة خضوعه للإقامة الجبرية

صورة جديدة لـ محمد بن نايف تكشف حقيقة خضوعه للإقامة الجبرية

المصدر: قحطان العبوش – إرم نيوز

نشر مصور فوتوغرافي سعودي، اليوم الأحد، صورة لوليّ العهد السعودي السابق، الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز آل سعود في المستشفى برفقة والدته.

وكتب المصور عويد العويد، معلقاً على الصورة:“الجنة تحت أقدام الأمهات.. خروج والدة سمو سيدي الأمير محمد بن نايف من المستشفى بالسلامة بعد إجراء فحوصات طبية“.

ووالدة الأمير محمد بن نايف هي الأميرة الجوهرة بنت عبدالعزيز بن مساعد بن جلوي.

وكان الأمير محمد بن نايف يشغل إلى جانب ولاية العهد، منصب وزير الداخلية الذي خلف فيه أباه الراحل الأمير نايف بن عبدالعزيز، فيما يتسلّم المنصب حاليًا ابن شقيقه، الأمير عبدالعزيز بن سعود بن نايف.

وآخر ظهور علني للأمير محمد بن نايف، كان في عزاء ابن عمه، الأمير منصور بن مقرن بن عبدالعزيز الذي قضى مع مسؤولين آخرين في حادث تحطم طائرة الشهر الماضي.

ويبدد مثل هذا الظهور شائعات تظهر بين حين وآخر في بعض وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي، عن خضوع الأمير محمد للإقامة الجبرية، أو تدهور في صحته منذ إعفائه من منصبه في يونيو/حزيران الماضي وتعيين الأمير محمد بن سلمان خلفًا له في ولاية العهد.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com