السعودية تنشر أرقام تواصل للإبلاغ عن قيادات وعناصر مليشيات الحوثي

السعودية تنشر أرقام تواصل للإبلاغ عن قيادات وعناصر مليشيات الحوثي

أعلنت المملكة العربية السعودية اليوم عن أرقام يمكن التواصل عبرها للإبلاغ عن قائمة الـ ( 40 ) اسمًا لقيادات وعناصر مسؤولة عن تخطيط الأنشطة المعادية المختلفة وتنفيذها ودعمها في مليشيات الحوثي اليمنية.

وتضمنت الأرقام التي نشرتها وكالة الأنباء السعودية الرسمية “واس” ثلاثة أرقام عادية للتواصل، إضافة إلى حسابين على موقعي الواتس آب وتلغرام للتواصل الاجتماعي.

وكانت المملكة قد رصدت قبل أيام مكافآت مالية ضخمة تتراوح بين 5 و30 مليون دولار، لمن يدلي بأي معلومات تُفضي إلى القبض أو تحديد أماكن 40 قياديًا وعنصرًا حوثيًا مطلوبين بتهمة “الإرهاب” في اليمن.

وجاء على رأس قائمة المطلوبين، زعيم جماعة الحوثي الانقلابية، عبدالملك بدر الدين الحوثي، الذي رصدت السعودية 30 مليون دولار مقابل تسليمه أو الإدلاء بمعلومات تفضي للقبض عليه، و20 مليون دولار لتسليم صالح علي الصماد رئيس ما يسميه الحوثيون “المجلس السياسي الأعلى”.

وقالت السعودية، في البيان إنها “تهيب بمن يمتلك تلك المعلومات التواصل مع الجهات المختصة في المملكة عبر آليات التواصل الآمن الموضحة، التي صممت للحفاظ على سرية ما يتم تقديمه من معلومات وهوية مقدميها ولا يمكن لأي جهات كشفها”.

ورصدت السعودية 20 مليون دولار لمن يدلي بمعلومات عن كل من: القيادي، زكريا الشامي (وزير النقل في حكومة الحوثي غير المعترف بها دوليًا)، وعبد الله يحيى أبو الحاكم (رئيس الاستخبارات العسكرية وقائد عسكري)، وعبدالخالق الحوثي (شقيق زعيم الجماعة وقائد عسكري)، ومحمد ناصر العاطفي (وزير الدفاع في حكومة الحوثي وصالح)، ويوسف المداني (قائد عسكري).

كما رصد مبلغ مماثل، لمن يدلي بمعلومات عن: رئيسي أجهزة المخابرات الخاضعة للحوثيين، وهم عبد القادر الشامي (رئيس جهاز الأمن السياسي ـ المخابرات الداخلية)، وعبد الرب صالح جرفان (رئيس جهاز الأمن القومي ـ المخابرات الخارجية)، ويحي محمد الشامي (مستشار عسكري لقيادات الحوثي).

وضمت القائمة، شقيق زعيم الحوثيين، يحيى بدر الدين الحوثي (وزير التربية والتعليم في حكومتهم)، وحسن محمد زيد (وزير الشباب والرياضة)، الذي تم رصد 10 ملايين لمن يدلي بمعلومات عن كل منهما.

وتناقصت المكافآت إلى 5 ملايين دولار بالنسبة لعدد من القيادات السياسية الحوثية، وعدد من الوزراء على رأسهم: أحمد محمد حامد (وزير الإعلام في حكومة الحوثي)، وطلال عقلان (وزير الخدمة المدنية)، وأحمد عبد الله عقبات (وزير العدل).

وخلت القائمة من أي شخصيات موالية للرئيس السابق علي عبدالله صالح، حليف الحوثيين في الحرب ضد الشرعية والتحالف.